Accessibility links

logo-print

مقتل ما يسمى بمفتي تنظيم القاعدة أبو عبد الرحمن المصري بغارة أميركية في الفلوجة


أعلنت القوات المتعددة الجنسيات مقتل مفتي تنظيم القاعدة في العراق أبو عبد الرحمن المصري في غارة شنتها القوات الأميركية شمال الفلوجة مساء الجمعة.

وقال المنسق الإعلامي للقوات المتعددة الجنسيات جناح حمود في تصريح لـ"راديو سوا" أن القوات الأميركية تعرفت على عبد الرحمن المصري الذي يحمل الجنسية المصرية وقتلته، مشيراً إلى أن المصري متورط بإقامة عدد من المحاكمات، وإصدار فتاوى لقتل العراقيين.

وأشار حمود الى أن المصري كان مسؤولا كذلك عن تسهيل دخول المقاتلين العرب الى العراق فضلا عن تجنيدهم، لافتاً إلى أنه كان يتعاون مع كبار قياديي تنظيم القاعدة في أفغانستان، على حد قوله.

يشار إلى أن أبو عبد الرحمن المصري كان من أمراء تنظيم القاعدة في الرضوانية غربي بغداد، وقد شارك مع زعيم تنظيم القاعدة في العراق أبو أيوب المصري في العمليات التي نفذها التنظيم في أفغانستان.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد عمر حمّادي:
XS
SM
MD
LG