Accessibility links

logo-print

القمة التاسعة للاتحاد الأفريقي تناقش اقتراح إقامة حكومة الاتحاد الأفريقي


تنعقد في العاصمة الغانية اكرا من الأول وحتى الثالث من يوليو/تموز الجاري قمة دول الاتحاد الأفريقي التاسعة بمشاركة رؤساء دول وحكومات 53 دولة عضو في الاتحاد الأفريقي.

ومن المقرر أن‏ تخصص الجلسة الافتتاحية‏ لمناقشة اقتراح إقامة حكومة الاتحاد الأفريقي‏،‏ كخطوة انتقالية لقيام الولايات المتحدة الأفريقية‏.‏

وسوف تستأثر الارتدادات غير المتوقعة للأزمة في ساحل العاج على إثر الاعتداء الفاشل الجمعة على رئيس الوزراء غيوم سورو الزعيم السابق للتمرد، بحيز كبير من اهتمامات القادة الأفارقة.

وذكر الاتحاد الأفريقي في بيان أن هذه القمة ستتيح تبادلا معمقا لوجهات النظر حول وسائل استحداث هيئة تنفيذية للاتحاد يمكن أن تؤدي مع الفعالية المطلوبة إلى تكامل سياسي واقتصادي للقارة من أجل بلوغ الهدف النهائي الذي يقضي بإنشاء الدول المتحدة الأفريقية.

وستكون هذه القمة العادية التاسعة للاتحاد الأفريقي مناسبة أيضا للدول الأعضاء لمناقشة عمليات حفظ السلام والاستقرار الجارية.

فقد نشر الاتحاد قوات سلام في إقليم دارفور السوداني وفي الصومال حيث ما زال 1500 جندي أوغندي منتشرون منذ مارس/آذار ينتظرون التعزيزات التي وعدت بها بعض الدول كبوروندي وغانا ونيجيريا.

وتحتاج الدول الأفريقية إلى الوسائل المالية لتعزيز هذه القوة، وطلب الاتحاد الأفريقي تمويلا دوليا، فتعهدت الأمم المتحدة بتأمينه في إطار القوة المشتركة من الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة التي وافقت الخرطوم أخيرا على إنشائها.

وستناقش القمة أيضا الأزمة في جزر القمر وجزيرة انجوان، وقد أعرب الاتحاد الأفريقي عن استعداده لتغيير مهمة قوته لبسط الأمن لدعم حكومة اتحاد جزر القمر وفرض احترام الدستور، الأمر الذي يمكن أن يؤدي إلى تدخل.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" طارق كابالو في الخرطوم:
XS
SM
MD
LG