Accessibility links

المصادقة على إعدام ثلاثة مدانين في هجوم دموي على كنيسة عام 2010


صادقت محكمة التمييز اليوم على أحكام الإعدام بحق ثلاثة أشخاص عراقيين أدينوا في هجوم على كاتدرائية للسريان الكاثوليك في بغداد عام 2010، والذي أسفر عن مصرع أكثر من 50 شخصا وإصابة عشرات غيرهم.

وفي هذا الشأن، قال المتحدث باسم مجلس القضاء القاضي عبد الستار البيرقدار في حديث خص لـ"راديو سوا" إن محكمة التمييز صادقت على قرار محكمة جنايات الرصافة الصادر بحق ثلاثة مجرمين بعقوبة الإعدام لمشاركتهم في جريمة كنيسة النجاة عام 2010.

وحول الانتقادات التي وجهتها المفوضة السامية لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة نافي بيلاري لما اعتبرته تزايدا لأحكام الإعدام في العراق، قال بيرقدار إن عقوبة الإعدام مصرح بها من قبل القانون العراقي، وهي تتلاءم وبشاعة وحجم الجرم المرتكب، مشددا على ان المجتمع يحتاج إلى عقوبات رادعة خاصة بهذه الجرائم مما يضمن استقرار وامن المواطن.

وكان مسلحون مرتبطون بالقاعدة احتجزوا عشرات الرهائن خلال قداس الأحد بكنيسة سيدة النجاة في بغداد يوم 31 أكتوبر تشرين الأول 2010 ما أدى إلى مقتل 52 من الرهائن والشرطة وإصابة 67 آخرين في الهجوم الذي انتهى عندما اقتحمت قوات الأمن الكنيسة.

XS
SM
MD
LG