Accessibility links

logo-print

عشرات القتلى في صفوف القاعدة جراء غارات للجيش اليمني بدعم أميركي


أفادت مصادر يمنية يوم الأربعاء أن 38 عنصرا من القاعدة قد قتلوا في قصف وغارات استهدفت منطقة الحرور عند الحدود بين محافظتي أبين ولحج في جنوب اليمن.

وقال مصدر محلي في مدينة جعار بمحافظة أبين إن قتلى القاعدة سقطوا في غارات خلال الساعات الـ48 الماضية.

وبحسب المصدر فإن القصف تركز على منطقة الحرور التي سبق أن سيطرت فيها القاعدة يوم السبت على موقع للجيش يعرف بموقع الملاح، خلال معارك أسفرت عن سقوط أربعين قتيلا.

ومن جانبه أكد مصدر عسكري رفض الكشف عن هويته أن القوات اليمنية شنت بالفعل غارات وقصفا مدفعيا مكثفا على المنطقة الحدودية بين أبين ولحج، مشيرا إلى أن الغارات الجوية نفذها الطيران اليمني بمساعدة أميركية، دون أن يوضح طبيعة هذه المساعدة.

وأكد المصدر انسحاب مقاتلي القاعدة من موقع الملاح العسكري بفعل الغارات والقصف.

يذكر أن القاعدة قد كثفت عملياتها منذ تنصيب عبد ربه منصور هادي، الذي تعهد بالقضاء على التنظيم، رئيسا لليمن في 25 فبراير/شباط الماضي بعد تنحي علي عبد صالح إثر احتجاجات شعبية استمرت شهورا وانشقاقات في الجيش اليمني مكنت القاعدة من تحقيق مكاسب في الجنوب.
XS
SM
MD
LG