Accessibility links

logo-print

التدخين يزيد من مخاطر الإصابة بالصدفية


أظهرت دراسة أميركية أن المدخنين معرضون بشكل أكبر لخطر الإصابة بمرض الصدفية المزمن الذي يصيب الجلد وأن هذا ينطبق على الأشخاص الذين يدخنون بالفعل وأيضا الذين أقلعوا عن التدخين، حسب ما ذكرته وكالة رويترز للأنباء.

وقال كبير الباحثين أبرر قريشي أن هذه النتائج المستنبطة من دراسة شملت آلاف الأشخاص ونشرت في الدورية الأميركية لعلم الأوبئة لا تشير إن كان التدخين سببا للإصابة بالصدفية.

وأضاف قريشي الأستاذ بكلية هارفارد للطب وبرمنغهام ومستشفى النساء في بوسطن قائلا "أعتقد أنه إذا كانت هناك رسالة واحدة فهي حتى الآن أن التدخين يبدو أنه عامل يزيد مخاطر الإصابة بالصدفية".

ويعتقد الخبراء أن هجوما نادر الحدوث من نظام المناعة على خلايا الجسم هو السبب في الإصابة بالصدفية ورجحت بعض الدراسات أن المدخنين أكثر عرضة للإصابة بالمرض لكون التدخين يمكن أن يؤثر على نشاط المناعة.

واستخدم الباحثون بيانات من ثلاث دراسات واسعة وطويلة الأمد أجراها متخصصون أميركيون في الصحة تابعوا نحو 186 ألف رجل وامرأة على مدى 12 إلى 20 عاما، حيث أصيب 2410 من الأفراد بالصدفية أثناء تلك الفترة.

وكان الأشخاص الذين يدخنون بالفعل عندما بدأت الدراسة معرضين للإصابة بالصدفية بشكل مضاعف تقريبا مقارنة بالذين لم يدخنوا طيلة حياتهم.

كما بينت الدراسة أن الذين كانوا من المدخنين قبل إجراء الدراسة كانوا أكثر عرضة للإصابة بالمرض بنسبة 39 بالمائة مقارنة مع غير المدخنين.

وتقول المؤسسة الوطنية للصدفية إن هناك نحو 7.5 مليون شخص مصابون بالمرض في الولايات المتحدة.

XS
SM
MD
LG