Accessibility links

logo-print

إسرائيل تبدي قلقها من إمكانية حصول حزب الله على أسلحة متطورة


أعرب وزير الدفاع الإسرائيلي ايهود باراك الخميس عن قلقه من احتمال نقل أسلحة متطورة من سورية إلى حزب الله في لبنان في حال سقوط نظام الرئيس بشار الأسد.

وقال باراك في تصريحات لإذاعة الجيش الإسرائيلي إن بلاده "يجب أن تكون في حالة تأهب لاحتمال نقل أسلحة متطورة سورية إلى حزب الله وإلى لبنان في حال سقوط النظام" السوري.

وتابع قائلا "إننا نتابع هذا الموضوع باستمرار مع أكبر قدر من الانتباه"، مؤكدا أن "مصير نظام الأسد محسوم ووضعه يزداد سوءا من أسبوع إلى آخر".

وكان مسؤول عسكري إسرائيلي كبير تحدث الشهر الماضي عن "مخاوف جدية" من مصير "المخزون الهائل" من الأسلحة البيولوجية والكيماوية في سوريا في حال سقوط النظام.

وتشتبه إسرائيل والولايات المتحدة بأن دمشق تمتلك ترسانة أسلحة كيماوية وبيولوجية، الأمر الذي لم تؤكده سورية أو تنفيه.

يذكر أن الطيران الإسرائيلي كان قد دمر في عام 2007 ما قال إنه مفاعل نووي سوري شيدته دمشق بمساعدة كوريا الشمالية.

وعلى الرغم من النزاع بين سورية وإسرائيل على هضبة الجولان التي احتلتها الدولة العبرية وضمتها بعد حرب يونيو/حزيران 1967 لم تحدث أي حوادث كبيرة على الحدود المشتركة بين البلدين منذ نهاية حرب أكتوبر/تشرين الأول 1973، إلا أنهما رسميا مازالتا في حالة حرب.

XS
SM
MD
LG