Accessibility links

ترحيب فلسطيني بدعوة الجامعة العربية لمؤتمر دولي حول القضية الفلسطينية


رحّب الفلسطينيون بتأكيد مجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب، على ضرورة التحرك للدعوة لعقد مؤتمر دولي خاص بالقضية الفلسطينية بهدف إنهاء الاحتلال الإسرائيلي.

وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واصل أبو يوسف لـ"راديو سوا" إن عقد مؤتمر دولي للسلام حول القضية الفلسطينية تحت رعاية الأمم المتحدة يعمل على تطبيق قرارت الشرعية الدولية والقانون الدولي.

وأضاف أن هناك العديد من قرارات الشرعية الدولية سواء الصادرة عن مجلس الأمن الدولي أو الأمم المتحدة ترفض حكومات الاحتلال الإسرائيلي المتعاقبة أن تنفذها أو أن تعترف بها، حسبما قال.

وشدد أبو يوسف على أنه "لا يجوز أن تبقى دولة الاحتلال فوق القانون الدولي لا تنصاع ولا تعترف بتطبيق هذه القرارات"، حسب تعبيره.

وكان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس قد أكد خلال خطابه أمام مجلس الجامعة العربية أن الفلسطينيين سيتوجهون إلى الأمم المتحدة مرة أخرى للحصول على اعتراف بالدولة الفلسطينية إن لم تستجب إسرائيل لمتطلبات السلام، وهو الأمر الذي اعتبره مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية تراجعا عن السلام.

يذكر أن الفلسطينيين والإسرائيليين قد عقدوا الشهر الماضي في عمان لقاءات وصفوها بالاستكشافية بناء على مبادرة من اللجنة الرباعية الدولية إلا أنها لم تسفر عن نتائج تنهي تجميد المفاوضات المستمر منذ شهر سبتمبر/أيلول عام 2010.
XS
SM
MD
LG