Accessibility links

logo-print

إسرائيل تتهم إيران بالوقوف وراء موجة تفجيرات في كل من نيودلهي وجورجيا


اتهم نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي سيلفان شالوم الثلاثاء إيران بالوقوف وراء موجة التفجيرات التي استهدفت في اليومين الأخيرين، مصالح إسرائيلية في نيودلهي وجورجيا.

وحث شالوم عقب اجتماع مع الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون على سرعة التحرك، منعا لاستهداف الدبلوماسيين في العالم.

وأضاف"علينا جميعاً أن نفعل كل ما نستطيع حيال هذه الظاهرة الجديدة وهي مهاجمة الدبلوماسيين أينما كانوا ومن أي جنسية كانوا، ليتمكنوا من متابعة حياتهم الطبيعية، وطبعاً هذه الأيام الدبلوماسيون الإسرائيليون مهددون بشكل كبير من قبل هؤلاء الإرهابيين".

إيران والأعمال الإرهابية

وقال شالوم إن إيران هي المعنية الوحيدة في هذه الأعمال الإرهابية الأخيرة، موضحا "أن إيران تحاول منذ زمن مهاجمة المواقع الإسرائيلية والمواقع اليهودية في جميع أنحاء العالم، وجميعنا نعلم أن إيران وكل حلفائها هم المسؤلون عن ذلك الهجوم".

وأضاف شالوم أن إيران تسعى إلى زيادة نفوذها في المنطقة من خلال برنامجها النووي.

من جانبه، قال أمين عام مجلس الأمن القومي في تايلاند الجنرال ويشيان بوتيفوسري إن سلسلة التفجيرات التي هزت العاصمة بانكوك الاثنين، والتي أصيب فيها إيراني يعتقد بأنه قام بتنفيذها، سببها التوترات السياسية العالمية بعدما اتهمت إسرائيل إيران بالضلوع فيها.

يذكر أن رجلا يحمل جواز سفر إيرانيا أصيب بجروح خطرة في تلك التفجيرات وربطتها إسرائيل باستهداف دبلوماسييها في الهند وجورجيا.

تايلاند تتهم ايرانييْن

وقد اعلن وزير الخارجية التايلاندي ان بلاده اتهمت رسميا الإربعاء ايرانيَّيْن يشتبه بمشاركتهما في سلسلة تفجيرات نسبتها اسرائيل الى طهران
وقال وزير الخارجية التايلندي انهما اتهما بالتسبب في انفجار في مكان عام ومحاولة قتل ضباط في الشرطة ومدنيين ،الا ان الوزير رفض الحديث عن عمل ارهابي في هذه المرحلة من التحقيق.
من جهته نفى الناطق باسم وزارة الخارجية الايرانية رامين مهمانبرست الأربعاء اي علاقة لايران بانفجارات بانكوك .

XS
SM
MD
LG