Accessibility links

مصر تلجأ إلى مكتب تحكيم دولي للرد على اتهامات إسرائيل بشأن الغاز


بدأت الشركة المصرية القابضة في اتخاذ الإجراءات الخاصة بالرد على الطلب الذي تقدمت به الحكومة الإسرائيلية لمركز التحكيم الدولي والذي اتهمت إسرائيل فيه الحكومة المصرية بعدم الوفاء بالتزاماتها المتفق عليها في عقد تصدير الغاز المصري لها عن طريق شركة شرق البحر المتوسط.

وصرح مصدر مسؤول بالشركة القابضة بأنه تم الاتفاق مع مكتب دولي في فرنسا وإمداده بالمستندات التي تؤكد أن انقطاع إمدادات الغاز كان لظروف قهرية وغير متعمد، بدليل أن تفجيرات خط غاز العريش ترتب عليها انقطاع إمدادات الغاز عن الأردن أيضا وليس إسرائيل وحدها.

وأكد المصدر أن إجراءات التحكيم الدولي قد تمتد إلى عامين.

وقال إن الموقف المبدئي بالنسبة لمصر لا يدعو للقلق، وأن قرار مصر بتعديل سعر التصدير إلى السعر العادل الذي يحفظ حقوق مصر هو قرار نهائي لا رجعة فيه.

وكانت مصر وإسرائيل قد وقعتا اتفاقية عام 2005 لتصدير الغاز المصري لإسرائيل تقضي بالتصدير إليها 1.7 مليار متر مكعب سنويا لمدة 20 عاما، بثمن يتراوح بين 70 سنتا و1.5 دولار للمليون وحدة حرارية بينما يصل سعر التكلفة 2.65 دولار.

XS
SM
MD
LG