Accessibility links

إحالة أحد معتقلي غوانتانامو على محكمة عسكرية


أعلنت وزارة الدفاع الأميركية الخميس أن المعتقل الباكستاني في غوانتانامو مجيد شوكت خان أحيل يوم الأربعاء على محكمة عسكرية استثنائية بعد اتهامه بمحاولة اغتيال الرئيس الباكستاني السابق برفيز مشرف.

وغداة توجيه التهم إليه بشكل رسمي، أحيل خان الذي يبلغ من العمر 31 عاما، على لجنة عسكرية بتهمة "التآمر والقتل ومحاولة القتل في انتهاك لقوانين الحرب وتقديم دعم مادي لمنظمة إرهابية والتجسس".

وأصدرت وزارة الدفاع بيانا جاء فيه أن شوكت، الذي عاش في الولايات المتحدة من 1996 إلى 2002 قبل أن يتم اعتقاله في 2003 في باكستان، سيمثل أمام القاضي العسكري في الأيام الثلاثين التي تلي توجيه الاتهام الرسمي إليه وستتم تلاوة محضر اتهامه رسميا أمامه.

وقالت الوزارة إن القضاء العسكري يتهم خان بتسليم خمسين ألف دولار إلى أعضاء في تنظيم القاعدة في جاكرتا لتمويل تفجير فندق ماريوت في العاصمة الأندونيسية في أغسطس/آب 2003 مما أسفر عن سقوط 11 قتيلا.

وكان بيان سابق للبنتاغون قد أفاد بأن شوكت متهم بالتآمر مع خالد شيخ محمد، مدبر اعتداءات الـ11 من سبتمبر/أيلول، بالإعداد لتفجير خزانات وقود في محطات للتوزيع في الولايات المتحدة، إلى جانب تسجيله شريط فيديو أعلن فيه "قرب استشهاده" فضلا عن انتظاره الرئيس مشرف في مسجد لاغتياله.

ومن الممكن أن يحكم على خان، المعتقل في غوانتانامو منذ عام 2006 والذي يعد واحدا من 14 معتقلا مهمين محتجزين في زنزانات انفرادية ووسط إجراءات أمنية مشددة، بالسجن مدى الحياة.

جدير بالذكر أن خان هو سابع معتقل في غوانتانامو توجه إليه التهم رسميا منذ تولي الرئيس باراك أوباما مهامه في 2009، والثاني الذي تتم إحالته على القضاء العسكري في الفترة نفسها بعد السعودي عبد الرحيم الناشري المتهم بتدبير الاعتداء على المدمرة الأميركية "يو اس اس كول" قبالة سواحل اليمن.
XS
SM
MD
LG