Accessibility links

logo-print

إعلان نتائج المرحلة الأخيرة من انتخابات مجلس الشورى المصري


أعلن رئيس اللجنة العليا للانتخابات البرلمانية المصرية المستشار عبد المعز إبراهيم نتائج المرحلة الثانية والأخيرة من انتخابات مجلس الشورى المصري والتي انتهت الأربعاء وجرت على مستوى 14 محافظة على مستوى الجمهورية.

وأشارت النتائج إلى تصدر أحزاب الحرية والعدالة الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين وكذلك حزب النور السلفي المشهد الانتخابي والنتائج النهائية وجاء في المرتبة الثالثة حزب الوفد المعارض.

وتنافس في هذه الجولة 1457 مرشحا على 90 مقعدا، من بينهم 60 للقوائم الحزبية و 30 للفردي، بمشاركة مختلف الأحزاب والقوى والائتلافات السياسية.

وقد شارك في هذه الانتخابات 25 مليون و12 ألف ناخب على مستوى المحافظات، وتجاوزت نسبة المشاركة كما أعلنتها اللجنة القضائية العليا 12 في المئة وهي نسبة ضئيلة بمقارنة المشاركة في انتخابات مجلس الشعب.

هذا وستكون جولة الإعادة في الـ22 من الشهر الجاري، ما عدا دائرة الأقصر التي سوف تشهد إعادة بناء على حكم قضائي صدر على قواعد القوائم بالنسب للأحزاب في الـ21 والـ22 من الشهر الجاري.

يذكر أن التيارات الإسلامية التي تصدرت نتائج هذه المرحلة، استحوذت وحدها على أكثر من 70 بالمئة من مقاعد مجلس الشعب، الغرفة الأولى في البرلمان المصري.

ووفقا لخريطة الطريق التي وضعها المجلس العسكري، يتعين على أعضاء مجلسي الشعب والشورى المنتخبين أن يجتمعوا فور انتهاء الانتخابات البرلمانية لاختيار جمعية تأسيسية من مئة عضو في غضون ستة أشهر على الأكثر على أن تقوم هذه الجمعية بالانتهاء من إعداد دستور جديد للبلاد في مدة لا تتجاوز ستة أشهر أخرى.

إلا أن التطورات السياسية في البلاد وخصوصا المطالب المتصاعدة للحركات الشبابية الاحتجاجية بالإسراع في تسليم الحكم إلى سلطة مدنية أدت إلى الإعلان عن فتح باب الترشح للانتخابات الرئاسية في مارس/آذار القادم، كما أنها قد تؤدي إلى تسريع عملية إعداد الدستور، حسبما قال خبراء.

XS
SM
MD
LG