Accessibility links

عزام الأحمد: اجتماع عباس ومشعل سيركز على تنفيذ توصيات لقاء الدوحة


قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد إن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس سيلتقي برئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل في القاهرة.

وفي مقابلة مع "راديو سوا" قال عزام الأحمد إن المناقشات ستركز على تنفيذ توصيات لقاء الدوحة التي تقضي بتشكيل حكومة توافق وطني:

"المتفق عليه أن يتم اللقاء يوم 23 فبراير/شباط الجاري في القاهرة قبيل انعقاد لجنة تفعيل وتطوير منظمة التحرير الفلسطينية".

وقال عزام الأحمد إن لقاء عباس مع مشعل لن يتجاوزه للقاء قادة من حماس في قطاع غزة:"الترتيب فقط تم الاتفاق عليه ونحن في الدوحة يكون مع الأخ خالد مشعل وعادة يحضر عدد من القادة في حركة حماس معه كما حصل في الدوحة وقبل ذلك في القاهرة".

وأضاف عزام الأحمد أن مشعل سيصطحب عددا محدودا من قادة حماس للقاهرة بسبب تركز المباحثات على تشكيل حكومة الوفاق الوطني:"لا يوجد اجتماعات أخرى للجان المصالحة أو الحوار الشامل، فقط أعضاء اللجنة التنفيذية والأمناء العامين هم الذين سيتواجدون في القاهرة في تلك الفترة".

وعبر عزام الأحمد ممثل كتلة فتح في المجلس التشريعي الفلسطيني في نهاية لقائه مع "راديو سوا" عن قرب زوال خلاف مع قادة حماس في غزة بشأن تشكيل حكومة وفاق وطني يرأسها محمود عباس:"بدأت مؤشرات تشير إلى أنهم بدأوا يلتفوا حول اتفاق الدوحة، يعني المعارضة التي ظهرت في غزة بدأت تتلاشى شيئا فشيئا ونأمل أن هذا سيسرع من اجتماع 23 فبراير/شباط الجاري من عملية انجاز تشكيل الحكومة".

وكان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل، قد وقعا اتفاقا في قطر يتولى بموجبه عباس رئاسة حكومة انتقالية بالإضافة إلى منصبه، تتولى الإعداد لانتخابات رئاسية وبرلمانية في وقت لاحق من هذا العام.
XS
SM
MD
LG