Accessibility links

logo-print

حملة في بابل للتعرف على هويات ضحايا المقابر الجماعية


بابل – حسين العباسي

قالت عضو مجلس محافظة بابل ورئيسة لجنة الشهداء والسجناء السياسيين بشرى موحان إن مكتب بابل لحقوق الإنسان يستعد بالتنسيق مع مجلس المحافظة لإطلاق حملة وطنية للتعرف على هويات ضحايا المقابر الجماعية والعمليات الإرهابية.

وأوضحت موحان في تصريح لـ"راديو سوا" إن مكتب بابل لحقوق الإنسان سيبدأ حملة وطنية في الخامس والعشرين من الشهر الجاري لجمع الدم من ذوي ضحايا النظام البائد والعمليات الإرهابية الذين فقدوا ولم يعثر عليهم كما سيتم أخذ عينات من عظام الرفاة وإجراء تحليل الحمض النووي.

وأضافت موحان أن الهدف من الحملة هو التعرف على هويات القتلى وتسليمهم إلى ذويهم، مشيرة إلى أن أكثر من ألف جثة مجهولة الهوية ما زالت مجهولة الهوية لحد الآن.

وختمت رئيسة لجنة الشهداء والسجناء السياسيين بشرى موحان حديثها بدعوة الأهالي ممن لديهم مفقودين إلى مراجعة مكتب بابل لحقوق الإنسان في مدينة الحلة خلال الأيام القليلة القادمة.

XS
SM
MD
LG