Accessibility links

كلينتون تأمل في حل قريب للخلاف مع مصر حول المنظمات الأهلية


أعربت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون يوم الاثنين عن أملها في حل الخلاف بين واشنطن والقاهرة حول محاكمة مواطنين أميركيين ومن جنسيات أخرى في قضية المنظمات الأهلية.

وأكدت كلينتون عقب مؤتمر لمجموعة العشرين في المكسيك، أن الولايات المتحدة "تشعر بقلق عميق" بشأن هذا الوضع.

وقالت في تصريحات للصحافيين "لقد أرسلنا فريقا رفيعا إلى القاهرة خلال الأيام القليلة الماضية لمحاولة حل هذه المسألة في أقرب وقت ممكن".

وتابعت قائلة "أعتقد أنه ربما يكون من الأفضل مواصلة العمل الجاد الذي نقوم به ونأمل في أن نرى حلا قريبا".

وتأتي تصريحات كلينتون فيما يقوم السناتور الجمهوري جون ماكين الذي يترأس المعهد الجمهوري الدولي، أحد المنظمات المدنية المعنية بالقضية، بزيارة إلى القاهرة التقى خلالها مع المشير حسين طنطاوي القائد الأعلى للقوات المسلحة المصرية، التي تتولى الحكم منذ الإطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك.

وأكد ماكين في تصريحات للصحافيين عقب اللقاء أن السلطات المصرية تعمل "بشكل فاعل" على حل قضية الجمعيات الأهلية التي تثير أزمة بين البلدين.

وكان ماكين قد وصل إلى القاهرة على رأس وفد من خمسة من أعضاء مجلس الشيوخ الأميركي لإجراء مباحثات مع المسؤولين المصريين في الوقت الذي يخيم فيه التوتر على العلاقات بين البلدين بسبب محاكمة 43 ناشطا بينهم 19 أميركيا في قضية "التمويل غير المشروع" لمنظمات أهلية.

وحددت محكمة استئناف القاهرة يوم 26 فبراير/شباط الحالي موعدا لأول جلسة في محاكمة هؤلاء المتهمين ال43 الذين بينهم أيضا صرب ونرويجيون وألمان وفلسطينيون وأردنيون.

XS
SM
MD
LG