Accessibility links

نائب الرئيس الصيني يبحث في تركيا ملفي سورية وإيران


يبدأ نائب الرئيس الصيني كزاي جين بينغ زيارة لتركيا يبحث خلالها ملفات إقليمية في مقدمتها الملف النووي الإيراني والأزمة في سورية بعد الفيتو الصيني الروسي في مجلس الأمن.

وتستمر زيارة المسؤول الصيني الذي يعتبر الرئيس المقبل للصين، ثلاثة أيام وجاءت تلبية لدعوة من الرئيس عبد الله غول.

ومن المرتقب أن يلتقي بينغ في أنقرة مع الرئيس غول ورئيس البرلمان جميل تشيشيك، كما قد يلتقي في اسطنبول رئيس الوزراء رجب طيب آردوغان الذي يتعافى من عملية جراحية ثانية في الأمعاء.

ومن المقرر أيضا أن يلقي نائب الرئيس الصيني كلمة أمام منتدى رجال أعمال صينيين وأتراك في إسطنبول يتمحور حول سبل تعزيز الاستثمارات الصينية في تركيا وبالعكس قبل أن يتوجه إلى إزمير.

ومن المقرر أن يستعرض المسؤولون الأتراك والصينيون الجهود المبذولة لتشجيع الاستثمارات المتبادلة، لاسيما في مجالات البناء والسيارات واستغلال المناجم والصناعات الميكانيكية والكيميائية.

جدير بالذكر أن العلاقات التركية- الصينية اكتسبت في السنوات الأخيرة دفعاً قوياً وارتقت إلى مستوى التعاون الإستراتيجي، لاسيما وأن البلدين أعلنا عامي 2012 و2013 "عاماً للصين في تركيا" و"عاماً لتركيا في الصين" على التوالي.
XS
SM
MD
LG