Accessibility links

logo-print

الصليب الأحمر يدخل في وساطة لوقف إطلاق النار في سورية


أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أنها تحاول التوسط للتوصل إلى هدنة في سورية للسماح بإمداد المناطق المتضررة جراء العنف بالمساعدات الإنسانية التي تحتاج إليها.

وقالت المتحدثة باسم مدير المنظمة التي تتخذ من جنيف مقرا لها، إن اللجنة تعقد مفاوضات مع السلطات السورية والجماعات المعارضة منذ فترة إلا أن جهودها لتحقيق وقف لإطلاق النار لم تبدأ إلا في الآونة الأخيرة.

وأضافت المتحدثة كارلا حداد أن اللجنة الدولية للصليب الأحمر بصدد بحث خيارات متعددة لتسليم المساعدات الإنسانية التي تحتاج إليها مناطق في سورية بشكل عاجل، بما فيها وقف إطلاق النار في المناطق الأكثر تضررا.

يشار إلى أن اللجنة الدولية للصليب الأحمر هي المنظمة الدولية الوحيدة التي لديها عمال إغاثة في سورية كما أنها تعمل جنبا إلى جنب مع الهلال الأحمر السوري.

جدير بالذكر أن إعلان الصليب الأحمر الدولي يأتي في وقت أرسل فيه الجيش السوري دبابات وتعزيزات عسكرية أخرى إلى حمص.

وقال الناشط في المدينة المحاصرة هادي عبد الله إن سكان حمص التي تعد من معاقل المعارضة، يخشون من هجوم وشيك على بابا عمرو، ودعا إلى السماح للنساء والأطفال بمغادرة المنطقة.
XS
SM
MD
LG