Accessibility links

logo-print

إيران ترحب بالتفاوض حول برنامجها النووي


أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية رامين مهمنبارست الثلاثاء أن بلاده مستعدة لإجراء مفاوضات حول برنامجها النووي مع القوى الكبرى، مؤكدا أن لا "مسائل قابلة للتفاوض" في موضوع الأنشطة النووية.

وقال المتحدث في مؤتمره الصحافي الأسبوعي إن المفاوضات الجديدة التي تنوي إجراءها إيران ومجموعة 5+1 (الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا وألمانيا) ستتمحور حول موضوع الأنشطة النووية لإيران.

وأضاف المسؤول الإيراني "لكني أعتقد أنه لا توجد مسائل قابلة للتفاوض في شأن الأنشطة النووية لإيران التي تندرج في إطار الحق في حيازة التكنولوجيا النووية لغايات سلمية".

وذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بأن كامل دورة إنتاج الوقود النووي الإيرانية موضوعة تحت رقابة الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وكانت إيران قد وافقت الأسبوع الماضي على اقتراح لمجموعة 5+1 استئناف مفاوضات تتمحور حول برنامجها النووي الذي تتخوف المجموعة الدولية من انه يتضمن جوانب عسكرية.

وتأتي هذه التصريحات في الوقت الذي يقوم فيه وفد من الوكالة الدولية منذ الاثنين بزيارة إلى طهران للحصول على إيضاحات تطالب بها الوكالة الدولية منذ سنوات حول بعض المسائل الغامضة للبرنامج النووي الإيراني.

طهران تتوعد

وفي سياق متصل، أكدت إيران الثلاثاء أنها ستتخذ إجراءات للرد على أية أخطار محتملة ضد مصالحها.

ونقلت وكالة فارس الإيرانية للأنباء عن نائب قائد القوات المسلحة الإيرانية قوله إن "إيران ستتخذ إجراء مسبقا ضد أعدائها إذا شعرت أن مصالحها القومية تتعرض لخطر".

وصرح محمد حجازي للوكالة "استراتيجيتنا الآن هي أنه إذا شعرنا بأن أعداءنا يريدون تعريض مصلحة إيران القومية للخطر ويريدون اتخاذ قرار بذلك فإننا سنتحرك دون انتظار تصرفهم".

XS
SM
MD
LG