Accessibility links

اندلعت معارك ضارية في جنوب الصومال حيث تتقدم قوات حكومية مدعومة بدبابات وجنود الجيش الإثيوبي نحو مناطق يسيطر عليها إسلاميو حركة الشباب المتشددة.

وعبرت قوات إثيوبية منطقة لوك بولاية جيدو متوجهة إلى منطقة باي الواقعة على بعد 300 كيلومتر شمال غرب العاصمة مقديشو، حيث نشر متمردو حركة الشباب مئات المقاتلين خلال الأيام الأخيرة.

وقال شهود عيان إن القوات الاثيوبية تقترب من بيداوة أحد أكبر معاقل حركة الشباب في جنوب الصومال.

وقال القيادي في حركة الشباب محمد ابو ايوب إن القوات الاثيوبية عبرت منطقة بوهول بشير وتتقدم نحو معسكراتهم، مضيفا أن مقاتلي الحركة تصدوا لها ودمروا بعض ناقلاتها العسكرية.

من جهة أخرى، قال زعيم عشائري إن لغما انفجر لدى مرور شاحنة، مما أسفر عن مقتل ستة مدنيين على الأقل وجرح ثمانية آخرين في منطقة باي.

وتأتي هذه التطورات فيما تستعد لندن لاستضافة مؤتمر دولي حول الصومال هذا الأسبوع في محاولة للإنهاء حالة الفوضى السائدة في البلاد.

XS
SM
MD
LG