Accessibility links

logo-print

مدير صندوق النقد الدولي السابق يتم إيقافه بسبب قضية فندق كارلتون


أوقف المدير العام السابق لصندوق النقد الدولي دومينيك ستروس-كان رهن التحقيق الثلاثاء في ليل شمال فرنسا "للتواطؤ في قضية دعارة" و"الإفادة من أموال مختلسة" في ما بات يعرف بقضية فندق "كارلتون" على أن يمضي الليل في قسم الشرطة.

وابلغ ستروس-كان صباحا بتوقيفه لمدة 24 ساعة وتوجيه التهمة إليه في ثكنة للدرك التي استدعي للحضور إليها .وبعد الاستماع إليه طيلة النهار، ابلغه قضاة التحقيق الثلاثة في المساء بتمديد توقيفه لـ 24 ساعة إضافية.

وتبدأ مدة التمديد الإضافية بعد انتهاء الفترة الأولى، أي صباح الأربعاء. ويمكن في مثل هذه القضايا أن يمتد التوقيف حتى 96 ساعة.

ويفترض أن يتم استجواب الوزير الاشتراكي السابق حول سهرات ماجنة يعتقد انه شارك فيها لا سيما في باريس وواشنطن بهدف تحديد ما إذا كان يعلم بان النساء اللواتي شاركن فيها يمارسن الدعارة.

وبعد تلك القضية أتت قضية الكارلتون لتشكل ضربة قاضية لطموحات الرجل بالرئاسة الفرنسية، بعد أن كلفته منصبه مديرا عاما لصندوق النقد الدولي.
XS
SM
MD
LG