Accessibility links

الأسد يوقع مرسوم الدستور الجديد في ظل استمرار أعمال العنف بسورية


أصدر الرئيس السوري بشار الأسد اليوم الثلاثاء مرسوما يقضي بجعل الدستور، الذي صوت عليه السوريون عبر استفتاء يوم الأحد الماضي، والذي يلغي الدور القيادي لحزب البعث، نافذا اعتبارا من 27 فبراير/شباط.

فقد حلت فقرة تنص على التعددية السياسية محل المادة الثامنة التي تشدد على دور حزب البعث القيادي في الدولة والمجتمع.

وأقر السوريون مشروع الدستور الجديد أمس الاثنين بنسبة 89.4 في المئة من الناخبين الذين بلغت نسبة مشاركتهم في الاستفتاء 57.4 في المئة، فيما رفضه 9 في المئة من الناخبين.

فرق مدرعة إلى حمص

في غضون ذلك، نقلت وكالة رويترز عن مصادر من المعارضة السورية في مدينة حمص قولها إن الرئيس الأسد أرسل وحدات من فرقة مدرعات خاصة إلى حمص اليوم الثلاثاء.

وأضافت أن دبابات وقوات من الفرقة الرابعة التي يقودها ماهر الأسد دخلت خلال الليل الماضي إلى الشوارع الرئيسية الواقعة حول منطقة بابا عمرو الجنوبية.

قصف عنيف

هذا في الوقت الذي تتعرض فيه مناطق في حمص لأعنف قصف.

فقد أكد عضو المجلس الوطني السوري محمد سرميني أن القصف على حي بابا عمرو في مدينة حمص تميز اليوم الثلاثاء بأنه الأعنف منذ 25 يوما.

وطالب المجتمع الدولي بالتحرك سريعا لحماية الشعب السوري.

وقال سرميني إن عدد ضحايا الأمس تجاوز 144، بينهم 65 في مجزرة وقعت في محافظة حمص، فيما سقط اليوم الثلاثاء خمسة قتلى.

وأشار سرميني في حديث لـ"راديو سوا" إلى أن نظام الرئيس بشار الأسد ينفذ حرب إبادة حقيقية ضد شعبه مستغلا صمت العالم وعجزه، حسب تعبيره.

وطالب سرميني المجتمع الدولي بالإسراع في حماية السوريين بكافة الوسائل.

مقتل جنود بدرعا

من ناحية أخرى، قالت لجان التنسيق المحلية في سورية إن انفجارا هز بلدة داعل في درعا فجر اليوم الثلاثاء، مشيرة إلى حدوث اشتباكات عنيفة بين الجيش النظامي والجيش الحر في منطقة إتسيل في درعا.

كذلك، قتل اليوم خمسة جنود من الجيش السوري في اشتباكات مع مجموعة منشقة في مدينة داعل في محافظة درعا، بحسب بيان للمرصد السوري لحقوق الإنسان.

إجلاء الجرحى

وفي سياق متصل، صرح وزير الخارجية الفرنسي ألان جوبيه الثلاثاء أن المفاوضات لإخراج الصحافيين الأجنبيين الموجودين في مدينة حمص في حالة جمود، مشيرا إلى أن حالة الصحافية إديت بوفييه التي أصيب الأسبوع الماضي تبدو مستقرة.

وقال جوبيه في تصريح إذاعي "أشعر بإحباط كبير. نعمل مع السلطات السورية للحصول على ضمانات لسلامتهم ونعمل مع الصليب الأحمر"، مؤكدا أن "القنابل ما تزال تتساقط على حمص".

وكان رئيس جمعية الهلال الأحمر السوري عبد الرحمن العطار قد صرح لوكالة الصحافة الفرنسية أن المفاوضات والاستعدادات التي جرت الاثنين لإجلاء الصحافيين الغربيين المحاصرين في حي بابا عمرو بمدينة حمص لم تسفر عن نتيجة.

XS
SM
MD
LG