Accessibility links

logo-print

نتانياهو: إيران ستسيطر على منتجي النفط العرب وتخنق الاقتصاد العالمي


قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو يوم الثلاثاء إن إيران نووية ستسيطر على معظم منتجي النفط في الخليج وتقوم برفع أسعار المحروقات وتخنق الاقتصاد العالمي.

وأضاف نتانياهو في مؤتمر حول النمو الاقتصادي الصديق للبيئة أنه "ينبغي أن يفهم الجميع أنه إذا كنا قلقين اليوم من أسعار النفط المرتفعة فسنكون قلقين بشكل أكبر إذا سيطرت إيران لا سمح الله على مراكز الطاقة في الخليج الفارسي".

وتابع في تصريحات نقلتها الإذاعة العامة الإسرائيلية أن "إيران ستكون قادرة على فرض أسعار أعلى للنفط وبذلك تخنق الاقتصاد العالمي".

وقال نتانياهو إنه "على كل من يهمه أمر وقف التلاعب في انتاج النفط وتأثيره على الأسواق العالمية والتهديدات للاقتصادات العالمية أن ينضم لوقف السباق النووي الإيراني".

وتتهم إسرائيل والدول الغربية إيران بالسعي إلى امتلاك سلاح نووي تحت غطاء برنامج نووي وهو ما تنفيه طهران التي تؤكد أنه لأغراض مدنية بحتة.

وتخضع إسرائيل لضغوط كبيرة من الولايات المتحدة والدول الأوروبية لثنيها عن مهاجمة إيران، وإعطاء فرصة للعقوبات الدولية التي تهدف إلى إرغام إيران على التخلي عن برنامجها النووي.

وضاعف مسؤولون إسرائيليون في الأونة الأخيرة تصريحاتهم بشأن إمكانية توجيه ضربة عسكرية لإيران للقضاء على برنامجها النووي.

وكانت الوكالة الدولية للطاقة الذرية قد ذكرت في تقريرها الفصلي الذي أعلنته يوم الجمعة الماضي أن هناك "خلافات كبيرة" مع طهران بشأن توضيح برنامجها النووي.

وأوضح التقرير الذي تم إرساله إلى وفود الدول الأعضاء في الوكالة، أن إيران زادت ثلاث مرات انتاج اليورانيوم المخصب بنسبة 20 بالمئة منذ نوفمبر/تشرين الثاني، بمعدل 14 كيلوغراما في الشهر، وهي تخزن حاليا حوالى 105 كيلوغرامات.

وبحسب التقرير فإنه لدى إيران 696 جهاز طرد مركزيا، جميعها من الجيل القديم، في موقع فوردو الذي يبعد 150 كيلومترا جنوب غرب طهران.

XS
SM
MD
LG