Accessibility links

logo-print

الجيش المصري يحذر من تهريب أسلحة خطيرة إلى البلاد عبر الحدود


حذر رئيس هيئة القضاء العسكري من مخططات لإضعاف سلطة الدولة لمصر وزعزعة استقرارها، وذلك عن طريق تهريب أنواع من الأسلحة والذخائر عبر الحدود التي لا تستخدم لممارسة أنشطة إجرامية عادية.

وأشار اللواء عادل المرسي في مؤتمر صحافي الأربعاء إلى أن النيابة العسكرية بدأت التحقيقات مع متهمين بجلب أسلحة وذخائر من بينها صواريخ مضادة للطائرات ومقذوفات خارقة للمدرعات.

وقال إن الأسلحة التي تم ضبطها خلال أسبوع واحد، عبارة عن 258 بندقية آلية و92 بندقية قناصة و13 رشاش غرينوف وأربعة كلاشينكوف و14 رشاشاً مختلف الأنواع و91 " آر بي جي" وقاذف صاروخ مضاد للطائرات، وأسلحة أخرى ما بين تجهيز مدفعية وخرطوش وطبنجات، بخلاف نحو مليون من طلقات الذخائر.

وأضاف أن بعض هذه المحاولات ضبط فيها صواريخ مضادة للطائرات ومقذوفات خارقة للمدرعات وبنادق قناصة، وهذه النوعيات من الأسلحة لا يمكن أن تكون مهربة لاستخدام عصابات أو تشكيلات إجرامية عادية بل موجهة لضرب الدولة واستقرارها.

في سياق متصل، اتهم نائب مجلس الشعب محمد أبو حامد جماعة الإخوان المسلمين بتهريب أسلحة من ليبيا، وهو الاتهام الذي نفاه فريد إسماعيل وكيل لجنة الدفاع والأمن القومي.

وقال إسماعيل الذي يشغل أيضا منصب عضو المكتب التنفيذي لحزب الحرية والعدالة، المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين، إن تاريخ الجماعة "حافل بالتضحيات ولم يثبت ضدها أي حالة عنف واحدة على مر التاريخ".

XS
SM
MD
LG