Accessibility links

مصدر أمني مصري ينفي اعتقال زعيم في القاعدة


نفى مصدر في وزارة الداخلية المصرية اعتقال القيادي في تنظيم القاعدة سيف العدل المصري في مطار القاهرة، وأكد أن الشخص الموقوف له علاقة بجماعة الجهاد الإسلامي وليس تنظيم القاعدة.

وقال صحافيون متواجدون في مطار القاهرة سمعوا هذا الرجل يتحدث عن التباس ناجم عن تشابك أسماء حيث كان يعتقد أن الاسم الحقيقي لسيف العدل هو محمد مكاوي، وهو الاسم نفسه الذي يحمله الرجل الموقوف.

وأوضح مصدر من الأمن الوطني المصري لوكالة الصحافة الفرنسية أن الموقوف الذي وصل من باكستان عبر دبي على متن رحلة تابعة لطيران الإمارات "ملاحق بسبب علاقاته بالجهاد الإسلامي وهو ليس سيف العدل".

وسيف العدل ناشط في جماعة الجهاد الإسلامي المصرية ويبلغ من العمر 50 عاما تقريبا ويعتقد أنه كان حتى الآن "رئيس أركان" القاعدة.

وهو متهم بالضلوع في الاعتداءين على السفارتين الأميركيتين في نيروبي ودار السلام عام 1998 وعرضت واشنطن مكافأة قدرها خمسة ملايين دولار لقاء توقيفه.

XS
SM
MD
LG