Accessibility links

الإعلان رسميا عن إجراء الانتخابات الرئاسية المصرية في 23 و24 مايو /أيار


أعلن رئيس اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية فاروق سلطان أنه سيتم إجراء الانتخابات الرئاسية داخل مصر يومي 23 و24 من شهر مايو/أيار المقبل، على أن تجرى جولة الإعادة يومي 16 و17 يونيو، ليحسم بذلك الجدل حول موعد الانتخابات الرئاسية.

وقال سلطان، في مؤتمر صحافي عقده الأربعاء، أنه سيتم إعلان النتيجة النهائية للانتخابات يوم 21 يونيو /حزيران المقبل.

وأضاف أن تلقي طلبات الترشيح سيبدأ اعتبارا من يوم السبت 10 مارس/آذار القادم، على أن تبدأ الحملة الانتخابية لمدة 21 يوما من الاثنين 30 أبريل/نيسان حتى نهاية 20 مايو/أيار.

وأوضح أن الانتخاب الأول داخل البلاد سيكون لمدة يومين وهما يوم 23 و24 مايو/أيار. وأعلن أن موعد الحملة الانتخابية للانتخاب الثاني سيكون يوم الأربعاء الموافق 30 مايو/أيار على أن تنتهي 15 يونيو/حزيران، ثم تتم انتخابات الإعادة في يومي 16 و17 يونيو/حزيران وإخطار الفائز برئاسة الجمهورية يوم الخميس الموافق 21 يونيو .

وأكد المستشار سلطان، أن الأحزاب التي لم تفز بأية مقاعد في مجلسي الشعب والشورى لن يُقبل لها مرشح بانتخابات الرئاسة المقبلة. وشدد سلطان في المؤتمر الصحافي على أن القانون والإعلان الدستوري واضحان في هذه النقطة وأنه لا يقبل مرشح للرئاسة إلا من الأحزاب التي فازت بمقعد أو أكثر في الانتخابات البرلمانية الأخيرة، بما يعني أن الحزب الخاسر الذي ضم نوابا بعد انتهاء الانتخابات لا يحق له ترشيح أحد أعضائه بانتخابات الرئاسة.

ويأتي الإعلان الأخير في ظل تزايد الغضب بين أوساط المتظاهرين حيال المجلس العسكري المصري والشرطة لإخفاقهما في التصدي لأعمال الشغب التي أودت بحياة 74 شخصا في أعقاب مباراة لكرة القدم في بورسعيد مطلع الشهر.

وتطالب الحركات الاحتجاجية بشكل رئيسي بإنهاء حكم المجلس العسكري في أسرع وقت ممكن. وتتهم المجلس العسكري بانتهاج نفس السياسات القمعية لنظام مبارك وبالرغبة في الحفاظ على الامتيازات الاقتصادية للجيش وخصوصا عدم خضوع ميزانيته لرقابة برلمانية.

وكان المشير حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، الذي يتولى إدارة البلاد منذ الإطاحة بمبارك تحت ضغط ثورة شعبية استمرت 18 يوما وانتهت بتنحيه في 11 فبراير/ شباط الماضي، تعهد بإجراء انتخابات الرئاسة في موعد لا يتجاوز 30 يونيو/ حزيران المقبل ليتسلم الرئيس الجديد السلطة التنفيذية في يوليو/ تموز.

XS
SM
MD
LG