Accessibility links

الحكومة ترشح ثامر الغضبان لمنصب الأمين العام لمنظمة أوبك


قدمت الحكومة العراقية الخميس مرشحا لمنصب الأمين العام لاوبك لينافس مرشح المملكة العربية السعودية أكبر منتج في المنظمة.

وذكر مسؤول لوكالة رويترز أن بغداد رشحت ثامر غضبان ليخلف عبد الله البدري الذي تنتهي فترته نهاية العالم الحالي في منصب الأمين العام.

ويعد غضبان أكبر مستشار للطاقة لرئيس الوزراء العراقي نوري المالكي. وتولى في السابق منصب وزير النفط العراقي.

وكانت السعودية قد رشحت في كانون الثاني/ يناير مندوبها في أوبك ماجد المنيف للمنصب، فيما قالت إيران إنها قد تقدم مرشحا لخلافة البدري.

تجدر الإشارة إلى أن الأمين العام هو الممثل الرئيسي لأوبك في المحافل الدولية ويساعد في رسم سياسة الإنتاج في المنظمة ويتولى إدارة أمانة أوبك في مقرها في فيينا.

وستبحث أوبك التي تضم في عضويتها 12 دولة أمر المرشحين خلال اجتماعها في حزيران/ يونيو القادم.

وكان مندوبون في أوبك قد قالوا إن المنظمة قد تطلب من البدري الاستمرار في المنصب لفترة ثالثة في سابقة ستكون الأولى من نوعها في حال فشلها في التوصل إلى اتفاق على خليفة له.

وكان البدري قد بدأ عمله في هذا المنصب في عام 2007 بعد ثلاث سنوات من الخلاف حول المرشحين.

XS
SM
MD
LG