Accessibility links

logo-print

مطالبات في اليمن بإعادة هيكلة مؤسستي الأمن والجيش


مطالبات المجلس الأهلي في محافظة تعز جنوب اليمن السلطة الجديدة في البلاد بإعادة هيكلة مؤسستي الأمن والجيش في اليمن تحقيقا لأهداف الثورة الشعبية.

وفي الاجتماع الدوري الأول للجنة العمومية للمجلس الذي يضم المدينة والمديريات ناقش المجتمعون تقريرا عن المرحلة السابقة ورؤية مستقبلية للمرحلة المقبلة.

عبد الله الذيفاني رئيس المجلس استعرض عددا من مطالب الاجتماع في حديث لـ "راديو سوا" قائلا : " هيكلة الجيش والأمن وتحويلهما إلى مؤسستين وطنيتين نزعا لأي فتيل أو بؤرة توتر حتى تسير المسيرة بشكل طبيعي وتتحقق الأهداف التي ناشدها الثوار وخرجوا من أجلها. وأيضا إخلاء المدن من المعسكرات والعسكر وتحويلها إلى مدن حضارية ومدنية والقوات المسلحة والأمن مواقعها معروفة حتى لا تحدث كوارث كما حدثت في المرات السابقة. وتطهير المؤسسات العامة والخاصة من الفساد".

وأوضح الذيفاني أن هناك جملة ً من المطالب المتعلقة بمدينة تعز هي : " المرحلة القادمة مرحلة حاسمة بالنسبة للمحافظة. وعلى المجلس الأهلي تقديم رؤية متكاملة للمدينة وتضمين كل المتطلبات التي تحتاجها المحافظة لكي تستقر جنبا إلى جنبا مع خط الثورة. وإعادة النظر في السلطة المحلية وتخليصها من الذين أسهموا في توتير الأجواء أثناء المرحلة السابقة.

وأشار رئيس المجلس الأهلي إلى أن لجانا متخصصة ستشكل لمراقبة تحقيق أهداف الثورة وقال: " أكد المجلس أن دوره الحالي والقادم سيكون دورا رقابيا من خلال منظومة شعبية تتشكل بلجان في المرافق وفي المديريات على مستوى القرى والحارات، كي تحدث رقابة شعبية وإسناد شعبي للمسارين الشعبي والثوري، وتحقيق تغيير ايجابي ينتقل إلى تحقيق الدولة المدنية الحديثة.

يذكر أن المجلس الأهلي يتألف من القوى السياسية والأحزاب ومنظمات المجتمع المحلي في المدينة إضافة إلى عدد من البرلمانيين والفعاليات الناشطة في المدينة.

XS
SM
MD
LG