Accessibility links

logo-print

اعتصام للمحتجين في قرية شيعية في البحرين


بدأ آلاف الأشخاص في البحرين اعتصاما يستمر لمدة أسبوع في إحدى القرى الشيعية في البحرين، في خطوة هي الثانية من نوعها بمناسبة ذكرى الاحتجاجات التي قمعتها السلطات البحرينية العام الماضي.

وقد بدأ الحشد التجمع مساء الجمعة في مكان أطلقوا عليه اسم "ساحة الحرية" في بلدة المقشع، والتي تبعد مسافة سبعة كلم غرب المنامة. وأطلق المعتصمون هتافات تطالب بإسقاط العائلة الحاكمة، ورفعوا الأعلام البحرينية. ولافتات كتب عليها "يسقط حمد" في إشارة إلى الملك حمد بن عيسى آل خليفة.

وقال المنظمون ان التجمع سيعقد طوال أسبوع من عصر كل يوم حتى منتصف الليل. من جهته، قال عبد الجليل خليل القيادي في جمعية الوفاق، كبرى الأحزاب الشيعية المعارضة، إن "الجماهير البحرينية لن تتراجع عن مطالبها الوطنية في التحول الديمقراطي". ووجه الشيخ عيسى قاسم، الأب الروحي للمعارضة الشيعية، دعوة في خطبة الجمعة للمشاركة في مسيرة الجمعة المقبل.

تجدر الإشارة إلى أن المعارضة الشيعية نظمت اعتصاما قبل الذكرى الأولى لحركة الاحتجاجات التي استمرت شهرا العام الماضي.

وتطالب الحركة الاحتجاجية بقيادة الشيعة الذين يشكلون الغالبية في البحرين بإقامة نظام ملكي دستوري في هذه المملكة الخليجية الصغيرة التي تحكمها أسرة آل خليفة من العرب السنة منذ حوالي 250 عاما.
XS
SM
MD
LG