Accessibility links

logo-print

رئيس اليمن الجديد يتعهد بمحاربة تنظيم القاعدة الجماعة الإسلامية المتشددة


تعهد رئيس اليمن الجديد عبد ربه منصور هادي بمحاربة تنظيم القاعدة الجماعة الإسلامية المتشددة في اليمن التي أعلنت في بيان نشر على موقع إسلامي على شبكة الانترنت أنها هاجمت ضابط مخابرات أميركيا الأسبوع الماضي.

وزعمت الجماعة بأنها قامت بعملية رصد أظهرت وجودا عسكريا أميركيا متزايدا في مدينة عدن جنوب البلاد.

وتقول وكالة رويتر إن وزارة الدفاع الأميركية أكدت وقوع الهجوم، لكنها شككت في إعلان الجماعة أنها نجحت في قتل الضابط، ولم يتم الإعلان عن هوية الشخص الذي تعرض للهجوم.

وادعى بيان القاعدة "جاء استهدافه بعد تزايد التحركات الأميركية في اليمن في ظل الأوضاع السياسية الجديدة."

ويأتي البيان بعد يومين من إعلان جماعة أنصار الشريعة المرتبطة بتنظيم القاعدة مسؤوليتها عن سلسلة هجمات قتل فيها ما لا يقل عن110 من القوات اليمنية في جنوب البلاد، لتوجه ضربة كبيرة لحملة "مكافحة الإرهاب" التي تريد واشنطن أن يواصلها الرئيس الجديد.

وتقول وكالة رويتر إن واشنطن دعمت انتخاب عبد ربه منصور هادي رئيسا لليمن الشهر الماضي بموجب اتفاق لنقل السلطة من سلفه علي عبد الله صالح بعد عام من اضطرابات سياسية عنيفة شهدت توسيعا لوجود تنظيم القاعدة في الجنوب.

وكان هجوم انتحاري، أعلنت جماعة أنصار الشريعة مسؤوليتها عنه، قد أسفر عن مقتل 26 شخصا على الأقل في الـ25 من الشهر الماضي، بعد ساعات من أداء هادي لليمين متعهدا بمحاربة القاعدة في اليمن.

XS
SM
MD
LG