Accessibility links

الجيش يبدأ انسحابا تدريجيا من مدن بابل


الحلة - حسين العباسي

قال محمد المسعودي محافظ بابل ورئيس اللجنة الأمنية فيها إن مواجهات ساخنة تنشط في المناطق الشمالية لمحافظة بابل بين الحين والآخر بسبب وجود الخلايا النائمة، إضافة إلى اجندات خارجية تعمل لتأجيج الوضع الأمني في تلك المناطق وبقية المحافظات المحيطة بها، حتى محافظة البصرة.

وأضاف المسعودي في حديث خص به "راديو سوا" أن المجاميع المسلحة مازالت تستهدف العناصر الأمنية خاصة في منطقة البحيرات الواقعة شمال مدينة الحلة بسبب وعورتها ومساحتها الكبيرة.

وأشار المسعودي إلى البدء بتخفيض عدد قوات الجيش في المناطق الوسطى والجنوبية لمحافظة بابل ونقلها إلى المناطق الشمالية استعدادا لتسليم الملف الأمني إلى قوات وزارة الداخلية.

جدير بالذكر أن المناطق الواقعة شمال مدينة الحلة كالإسكندرية واللطيفية والمسيب وما يجاورها كانت تسمى في الأعوام التي تلت عام 2003 بالمناطق الساخنة، حيث وقعت فيها العديد من العمليات المسلحة التي استهدفت المدنيين وعناصر الأجهزة الأمنية وكذلك عناصر الصحوات.
XS
SM
MD
LG