Accessibility links

مقتل سبعة فلسطينيين في تصعيد للغارات الإسرائيلية على غزة


صعدت إسرائيل هجومها العسكري على قطاع غزة وواصلت هجماتها مما أدى إلى مقتل سبعة فلسطينيين، ما يرفع حصيلة ضحايا الغارات الجوية إلى 25 قتيلا فلسطينيا منذ الجمعة.

وأعلن ادهم أبو سلمية المتحدث باسم لجنة الإسعاف والطوارئ في وزارة الصحة التابعة لحكومة حماس الاثنين مقتل المواطنين بسام العجلة ومحمد ضاهر في قصف لمجموعة من المواطنين في حي التفاح شرق غزة.

وأكدت سرايا القدس الجناح المسلح لحركة الجهاد الإسلامي أن القتيلين ينتميان إليها.

وقبل الغارة المسائية كانت إسرائيل قد أعلنت عن إطلاق صاروخين مساء الاثنين من قطاع غزة على عسقلان في جنوب إسرائيل من دون التسبب بإصابات، وفق ما أعلنت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي.

وقالت هذه المتحدثة لوكالة الصحافة الفرنسية "تم اعتراض احد الصاروخين بواسطة نظام القبة الحديدية المضاد للصواريخ، والثاني سقط في قطاع غير مأهول".

وقتل رجل وابنته في جباليا شمال قطاع غزة، فيما قتل فتى قبل ذلك بساعات قرب بيت لاهيا، كما قتل فلسطينيان قرب خان يونس.

وقال أبو سلمية "إن محمد مصطفى الحسومي (65 عاما) وابنته فايزة الحسومي (35 عاما) قتلا في منطقة تل الزعتر بجباليا شمال قطاع غزة، كما قتل قبلهما الفتى نايف قرموط (15 عاما) وأصيب به ستة فتية آخرين جميعهم من طلاب المدارس استهدفتهم طائرة استطلاع إسرائيلية عندما كانوا متوجهين إلى المدرسة" في مدينة بيت لاهيا شمال القطاع.

وأوضح أبو سلمية أيضا أن "رأفت ابو عيد وحمادة أبو مطلق وهما في الرابعة والعشرين من العمر قتلا قرب مدينة خان يونس، جنوب القطاع، فيما أصيب اثنان آخران بجروح في غارة شنها الطيران الإسرائيلي".

من جانب آخر، أكدت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي عدم التزامها بأي تهدئة مع إسرائيل، وقال متحدث باسم سرايا القدس في مؤتمر صحافي "نعلن عدم التزامنا بأي تهدئة".

وأضاف "لا تهدئة بعد اليوم إلا بشروط المقاومة صاحبة الكلمة العليا في الميدان".

هنية: الجهود متواصلة

من جانبه، أكد اسماعيل هنية رئيس حكومة حماس في بيان على أن "الجهود متواصلة لحماية شعبنا رغم إن الطريق شاق لاستعادة الهدوء بسبب استمرار العدوان ولكن نتوقع نجاح هذه الجهود".

من جهته، قال فوزي برهوم المتحدث باسم حركة حماس إن "المشكلة هي أصلا في الاحتلال فهو الذي بدأ العدوان وهو الذي يجب أن يوقف القتل وهو الذي يتحمل مسؤولية استمرار التصعيد ضد قطاع غزة".

بدوره قال يونس الاسطل النائب عن كتلة التغيير والإصلاح التابعة لحركة حماس الاثنين إن مصر عرضت على حكومة حماس إمداد قطاع غزة بالوقود اللازم لتشغيل محطة توليد الكهرباء الوحيدة فيه مقابل استعادة التهدئة الميدانية مع إسرائيل.

وقال الاسطل في بيان إن "المخابرات المصرية عرضت على الحكومة الفلسطينية إمداد غزة بالوقود اللازم لها لتشغيل محطة الكهرباء وإعادة الحياة إلى حركة المواصلات والمصانع في مقابل الحصول على تهدئة ميدانية في القطاع."

وأوضح أن موقف حكومة حماس "كان واضحا بأن من بدأ في العدوان هو من عليه التوقف عنه، وهو الذي عليه التراجع عن عدوانه".

وأعلنت سلطة الطاقة الفلسطينية في قطاع غزة السبت أن محطة توليد الكهرباء الوحيدة في غزة التي تؤمن التيار لثلث القطاع، توقفت عن العمل بالكامل للمرة الثالثة خلال اقل من شهر.

وجاء توقف المحطة بعد أسبوع من إعلان سلطة الطاقة إنها وقعت اتفاقية مع الهيئة العامة للبترول في مصر لتوريد السولار الصناعي للمحطة عبر معبر رفح الحدودي بين مصر والقطاع.

وقد كثفت إسرائيل ليل الأحد الاثنين هجومها على القطاع مع شن ثماني غارات أوقعت 35 جريحا، حسب مصدر فلسطيني، وذلك ردا على إطلاق قذائف من غزة على جنوب إسرائيل.

وأكدت متحدثة إسرائيلية حصول ست غارات، موضحة أنها استهدفت "مستودعا للأسلحة وأربعة مواقع لإطلاق الصواريخ في شمال قطاع غرة وموقعا آخر في الجنوب" .

كلينتون تدين

من جهتها أعلنت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون الاثنين إدانتها لإطلاق صواريخ على إسرائيل من قطاع غزة، ودعت كل الأطراف إلى العمل من اجل تهدئة الوضع .

وقالت كلينتون في كلمة أمام مجلس الأمن "اسمحوا لي بان أدين بأكثر التعابير قوة قيام إرهابيين بإطلاق صواريخ من قطاع غزة على جنوب إسرائيل".

وأضافت "إننا ندعو المسؤولين عن هذه الأعمال إلى اتخاذ الإجراءات الفورية لوقف هذه الهجمات".

ودعت الصين إسرائيل الاثنين إلى وقف الغارات الجوية التي تشنها على قطاع غزة، مطالبة بوقف فوري لإطلاق النار.

من جانبه، دعا المندوب الفلسطيني في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة الاثنين إلى عقد اجتماع عاجل لهذا المجلس لمناقشة الوضع في قطاع غزة.

وقال المندوب الفلسطيني عماد الزهيري في تصريح صحافي في جنيف حيث مقر هذا المجلس أن الوفد الفلسطيني "يريد إبلاغ المجلس بالخروقات الإسرائيلية الأخيرة في فلسطين المحتلة"، مضيفا "لقد قتلت إسرائيل فلسطينيين" خلال الأيام القليلة الماضية.

XS
SM
MD
LG