Accessibility links

جماعة الإخوان تدعم مرشحا لانتخابات الرئاسة دون الإعلان عن هويته


أكد المتحدث الرسمي باسم جماعة الإخوان المسلمين محمود غزلان أن الجماعة توصلت لشخصية عامة لدعمها في انتخابات الرئاسة وأنها تنتظر التوافق حولها من التيارات الأخرى.

وأضاف غزلان في حوار مع صحيفة الأهرام المصرية أنه يتوقع التوافق حوله بنسبة كبيرة لأنه تم اختياره وفق معايير وطنية وأخلاقية كفيلة بإقناع عدد كبير من الأطراف، على حد قوله.

وفي إشارة إلى ما تردد عن دعم الجماعة لرئيس المجلس الاستشاري منصور حسن في الانتخابات، نفى غزلان إجراء حوار مع أي مرشح حالي. يأتي هذا، فيما واصلت اللجنة القضائية العليا المشرفة على الانتخابات استقبال الراغبين في الترشح لانتخابات الرئاسة والذين وصل عددهم حتى الآن إلى أكثر من 200 مرشح.

كما واصلت مكاتب الشهر العقاري بمختلف المحافظات عملها، لليوم الرابع على التوالي، في تلقي طلبات المواطنين لاستخراج توكيلات مرشحي الانتخابات المقرر في شهر مايو/أيار القادم.

وفي سياق متصل، أفاد مراسل "راديو سوا" في القاهرة بأن حزب الوسط قرر تشكيل لجنة للوساطة بين المرشحين الإسلاميين عبد المنعم أبو الفتوح ومحمد سليم العوا لإقناع أحدهما بالتنازل لصالح الآخر في الانتخابات.

ورأى محمد مؤمن مدير الحملة الانتخابية للعوا إن اللجنة تدعمه وتحاول إقناع أبو الفتوح بالتنازل عن الترشح وذلك بهدف ضمان أكبر عدد من الأصوات.

في هذا الوقت، رفض عدد من الحركات والمنظمات القبطية دعوة شريف دوس رئيس الهيئة العامة للأقباط بجمع توكيلات لتأييد أبو الفتوح رئيسا للجمهورية.

وقالت منظمة أقباط بلا قيود إن الهئية العامة للأقباط لا تمثل إلا نفسها وما يصدر عنها لا يعبر بأي حال من الأحوال عن الرأي العام القبطي، فيما قال المؤرخ القبطي جمال أسعد إن دوس لا علاقة له بتمثيل بالأقباط.

وقال نجيب جبرائيل رئيس الاتحاد المصري لحقوق الإنسان إنه تم إصدار بيان لمناشدة الأقباط "في الداخل والخارج بتوخي الحذر وعدم الهرولة في اختيار المرشح المناسب".

كما اختار حزب التحالف الشعبي الاشتراكي النائب أبو العز الحريري مرشحا لانتخابات الرئاسة عن الحزب وقرر البدء في إطلاق حملة شعبية لدعمه.

وصرح عبد الغفار شكر وكيل مؤسس الحزب في تصريح لـ"راديو سوا" بأن الحريري "ليس مشرح للحزب فقط ولكنه مرشح قوى شعبية يدافع عن مصالحها منذ فترة طويلة وهي العمال الفلاحين والطبقة الوسطى والشباب والنساء وذوي الاحتياجات الخاصة".

XS
SM
MD
LG