Accessibility links

منظمو جائزة ألمانية للإنسانية والتسامح يتراجعون عن منحها لأردوغان


قرر منظمو جائزة ألمانية للإنسانية والتسامح التراجع عن منح الجائزة إلى رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان نظرا لامتناعه عن السفر إلى ألمانيا لتسلمها.

وقالت وكالة الأنباء الألمانية إن المنظمين تراجعوا عن قرار منح جائزة شتايغر لعام 2012 إلى أردوغان لأنه ألغى زيارته إلى ألمانيا حيث كان يفترض أن يتسلمها السبت في احتفال في مدينة بوخوم (غرب البلاد).

وكان مكتب أردوغان أعلن السبت أن رئيس الوزراء التركي ألغى زيارته المقررة إلى ألمانيا بعد مصرع 12 جنديا تركيا في تحطم مروحية الجمعة في أفغانستان.

وكان يفترض أن يتسلم أردوغان الجائزة "باسم الشعب التركي" بمناسبة الذكرى الخمسين لتوقيع اتفاقية الصداقة الألمانية التركية التي سمحت باستقبال مئات الآلاف من العمال الأتراك في ألمانيا.

ويعيش حوالي ثلاثة ملايين تركي أو ألماني من أصل تركي في ألمانيا.

وقالت الشرطة الألمانية إن حوالي 25 ألف شخص معظمهم من أصول تركية تظاهروا السبت في بوخوم (غرب البلاد) ضد أردوغان.

وأوضحت شرطة بوخوم أن المتظاهرين اتهموا أردوغان باضطهاد الأقليات في تركيا خلال التجمعات نظمت بهدوء بدعوة من ممثلين عن العلويين والأكراد والأرمن للاحتجاج على منحه جائزة شتايغر وللتنديد بانتهاكات أنقرة لحقوق الإنسان.

واحتجت جمعيات للدفاع عن حقوق الإنسان أيضا بشدة خلال الأيام الأخيرة على منح أردوغان الجائزة.

وذكرت قناة في دي ار التلفزيونية العامة أن العديد من المتظاهرين أتوا من فرنسا أو بلجيكا.

XS
SM
MD
LG