Accessibility links

logo-print

أوباما: ليس هناك سبب للتباعد بين الولايات المتحدة وإيران


أكد الرئيس باراك اوباما أن "ليس هناك أي سبب" يدعو إلى التباعد بين بلاده وإيران داعيا في الوقت نفسه للمزيد من الحرية للإيرانيين، وذلك في فيديو بث الثلاثاء بمناسبة رأس السنة الإيرانية.

وقال اوباما في الفيديو "ليس هناك أي سبب يدعو إلى أن تكون الولايات المتحدة وإيران متباعدتان. هنا في الولايات المتحدة يزدهر الأميركيون من أصل إيراني ويساهمون بشكل كبير في ثقافتنا".

وأضاف أوباما "هذه السنة فاز فيلم إيراني (انفصال) بجائزة الأوسكار عن أفضل فيلم أجنبي" قائلا "كما أن عناصر بحريتنا كافحوا خطر القرصنة وقام بحارة أميركيون بإنقاذ إيرانيين كانوا محتجزين رهائن".

وأكد اوباما انه "مع فيسبوك وتويتر والهواتف النقالة والانترنت، يستخدم مواطنون الوسائل نفسها للتحادث" منتقدا في الوقت نفسه القيود التي تفرض على الحريات في إيران لاسيما إمكانية الاطلاع بحرية على الانترنت، واصفا إياها بأنها "جدار حديدي الكتروني".

وقال "بشكل متزايد، يحرم الإيرانيون من حرياتهم الأساسية بالاطلاع على المعلومات التي يرغبون بها. والحكومة الإيرانية تقوم بالتشويش على أقمار صناعية من اجل منع بث برامج إذاعية وتلفزيونية".

وأضاف أوباما أن الجمهورية الإسلامية "تمارس رقابة على الانترنت لكي تضبط ما يمكن للإيرانيين أن يرونه أو يقولونه. إن النظام يراقب أجهزة الكمبيوتر والهواتف النقالة لهدف وحيد هو حماية سلطته الخاصة".

خامنئي: إيران سترد على أي هجوم

من جانبه، حذر المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية الإيرانية آية الله علي خامنئي الثلاثاء من أن بلاده سترد على أي هجوم من قبل الولايات المتحدة أو إسرائيل ما يشدد التوتر مع الغربيين بخصوص البرنامج النووي الإيراني المثير للجدل.

وقال خامنئي في خطاب بثه التلفزيون مباشرة في مناسبة رأس السنة الإيرانية "لقد قلنا إننا لا نملك أسلحة نووية ولن نقوم بصنعها. وأضاف: لكن إذا شنت الولايات المتحدة أو إسرائيل أي هجوم فاننا سنهاجمهم بنفس المستوى الذي يهاجموننا فيه.

XS
SM
MD
LG