Accessibility links

رئيس الاتحاد المصري لحقوق الإنسان يقدم بلاغا ضد داعية إسلامي


بعد دفن البابا شنودة الثالث وإعلان الحداد في مصر، ما زال الحزن يسود مجتمع المسلمين والمسيحيين الذين يرون في البابا رمزا للوحدة التي جمعتهم فترة طويلة.

من ناحية أخرى، تقدم نجيب جبرائيل رئيس الاتحاد المصري لحقوق الإنسان ببلاغ للنائب العام ضد الداعية الإسلامي وجدي غنيم، مشيرا إلى أن غنيم اتهم البابا شنودة بأنه رأس الكفر مضيفا في حديثه لـ"راديو سوا":"قال وجدي غنيم بأعلى صوته عند وفاة البابا شنودة بأن رأس الكفر قد رحل، ووصفه بأنه شيطان وانه عدو الإسلام وأن الله يلعنه وكذلك الناس، وطبعا هذا الموضوع يعتبر سبا وقذفا وتطاولا على رمز ديني".
XS
SM
MD
LG