Accessibility links

logo-print

الهاشمي يقول إنه يملك أدلة على تعذيب السلطات لحارسه الشخصي حتى الموت


اتهم نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي السلطات في بغداد بتعذيب أحد حراسه الشخصيين حتى الموت.

وقال الهاشمي في بيان أصدره يوم الخميس إن جثة حارسه عامر سربوت زيدان البطاوي سُلمت إلى أسرته في الثامن عشر من الشهر الجاري دون ذكر أسباب الموت في شهادة الوفاة بعد أن قضى ثلاثة أشهر محتجزا لدى السلطات في بغداد.

وأضاف نائب الرئيس إنه يملك أدلة تثبت تعرض حارسه إلى التعذيب، وطالب المجتمع الدولي بالتدخل على وجه السرعة للتحقيق ومعرفة ملابسات القضية.

إلا أن الحكومة نفت تعرض البطاوي للتعذيب، ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن رئيس أركان قيادة عمليات بغداد اللواء حسن البيضاني قوله إن البطاوي كان يعاني من عجز كلوي، وإنه رفض تلقي العلاج، مما أدى إلى تدهور حالته الصحية ووفاته.

من جانبها، قالت المتحدثة باسم العراقية ميسون الدملوجي إن القائمة ستعرض الصور والأدلة المتعلقة بتعرض البطاوي إلى التعذيب أمام مؤتمر القمة العربية وزعماء القوى السياسية، بالإضافة إلى بعثة الأمم المتحدة في العراق.

ودعت الدملوجي في بيان أصدرته يوم الخميس إلى حل أجهزة قيادة العمليات في بغداد والمحافظات الأخرى، وربط منتسبيها بوزارة الداخلية مباشرة، كونها مؤسسات غير دستورية لا تخضع لرقابة البرلمان.
XS
SM
MD
LG