Accessibility links

آراء متباينة في بغداد حول إجراءات القمة العربية


بغداد - بهاء النعيمي

في شارع مزدحم بين سيارات تقف في طوابيرها الطويلة عند نقاط التفتيش، والسيطرات المنتشرة في كل شارع، وبين السائرين على الأقدام لمسافات طويلة يسعون جاهدين للوصول إلى أماكن عملهم أو سكناهم. تلك هي شوار بغداد اليوم السبت مع استمرار الاستعدادات الأمنية المكثفة لعقد اجتماعات القمة العربية في بغداد.

أبو سعد، أحد المواطنين قال إن تضحيات المواطن يجب أن تكافئ بنجاح القمة والنتائج التي تتمخض عنها.

وتباينت آراء المواطنين بين مؤيد لهذه القمة ومعارض، حيث قال المواطن محمد الدليمي إنه متفائل بالذي يمكن أن تقدمه القمة من دور مهم وقيادي للعراق يسهم في عودته إلى عهده كبلد مؤثر في شؤون العالم العربي، في حين قال أبو سحر إن العراق بقدره المساهمة في حل العديد من المشاكل، خاصة في خضم المشاكل التي تعيشها بعض الشعوب العربية.

يشار إلى أن الإجراءات الأمنية التي أتخذت في العاصمة تقضي بقطع جزء كبير من الشوارع والمناطق المحادية للمنطقة الخضراء حيث انعقاد المؤتمر، ما أثر سلبا على حياة المواطن اليومية من نقص في المؤن وشح في الأغذية والخضار، يصاحبه ارتفاع لافت لأسعارها والتي من المتوقع أن تستمر في الارتفاع إلى حين انتهاء أعمال القمة مطلع الشهر المقبل.
XS
SM
MD
LG