Accessibility links

المنتخب القطري للدراجات يفوز ببطولة العالم للتحمّل في فرنسا


حقق المنتخب القطري للدراجات إنجازا بفوزه ببطولة العالم للتحمل بعد أن حسم المركز الأول في فئة السوبر ستوك على حلبة مانييه كور الفرنسية التي شهدت الجولة الخامسة قبل الأخيرة من البطولة الاثنين.

وتضم بطولة العالم للتحمل ست جولات بدأت في لومان في فرنسا (24 ساعة) ثم في إسبانيا (6 ساعات) واليابان (8 ساعات) وألمانيا (24 ساعة)، ومانييه كور (24 ساعة)، على أن تكون الجولة الختامية على حلبة لوسيل القطرية (6 ساعات) في العاشر من نوفمبر المقبل التي سيقام عليها حفل تتويج أبطال العالم.

وجاء فوز المنتخب القطري بالبطولة قبل نهايتها بجولة، بعد أن احتكر الصدارة في الجولات الأربع السابقة، ففي لومان وإسبانيا حصل الفريق على المركز الثاني، وفي ألمانيا واليابان احتكر الصدارة التي تعززت بفوزه الأخير في مانييه كور، متقدما بفارق خمس نقاط عن أقرب منافسيه.

واستفاد الدراجون القطريون من الفرصة التي أتاحها الاتحاد القطري للسيارات والدراجات النارية لينضموا لمدرسة لومان الفرنسية للتدريب والتعليم، بعد فترات إعدادية أيضاً على حلبات إسبانيا.

وقال رئيس الاتحاد القطري ناصر بن خليفة العطية إن الإنجاز القطري العالمي هو تشريف للرياضة العربية، إذ أن شعور الفخر بحد ذاته يكفي، عندما أعلن مذيع حلبة مانييه كور أن الحلبة تشهد أول انتصار عربي في تاريخها.

يُشار إلى أن قطر تشهد نهضة في رياضة الدراجات النارية بعد أن شيدت حلبة لوسيل التي تستضيف منذ عام 2004 إحدى جولات بطولة العالم للموتو جي بي، وأيضاً إحدى جولات بطولة العالم للسوبر بايك والسوبر ستوك، فضلاً عن تجهيز مسار الحلبة بالإنارة مما يسمح بإقامة السباقات الليلية عليها للمرة الأولى في تاريخ هذه الرياضة.

XS
SM
MD
LG