Accessibility links

logo-print

الأدميرال مولن يجري محادثات مع القادة الباكستانيين حول العمليات الجارية في منطقة الحدود


أفاد مصدر في وزارة الدفاع الأميركية بأن قائد أركان الجيوش الأميركية مايكل مولن وصل الثلاثاء إلى باكستان لإجراء مناقشات مع رئيس الوزراء وقائد الجيش الباكستاني حول العمليات الجارية عند الحدود مع أفغانستان.

وقالت مصادر مقربة من مولن لوكالة الصحافة الفرنسية إنه سيلتقي رئيس الوزراء يوسف رضا جيلاني والجنرال اشفق كياني لبحث العمليات في المنطقة الحدودية مع أفغانستان.

وتأتي هذه الزيارة التي لم تكن معلنة، على خلفية تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة وباكستان، البلدين المتحالفين في الحرب على الإرهاب.

وقد تعهد الرئيس الباكستاني الجديد آصف علي زرداري ورئيس الوزراء الأحد بالدفاع عن بلدهما في وجه عمليات إطلاق الصواريخ وتوغل الجيش الأميركي في المناطق القبلية في شمال غرب باكستان عند الحدود مع أفغانستان.

وكان إطلاق صواريخ نسب إلى الجيش الأميركي قد أسفر عن مقتل 38 شخصا في غضون أسبوع في هذه المنطقة التي تعتبرها واشنطن ملاذا لمقاتلي القاعدة وحلفائهم في حركة طالبان.

وكانت الولايات المتحدة قد هددت الأسبوع الماضي بمضاعفة العمليات العسكرية في المناطق القبلية الباكستانية فيما توعد قائد الجيش الباكستاني بالتصدي لها باي ثمن.

غيتس يزور كابل

من ناحية أخرى، وصل وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس الثلاثاء إلى كابل قادما من بغداد لإجراء محادثات مع قادة القوة الدولية ومع الرئيس الأفغاني حميد كرزاي، في وقت يشهد فيه الوضع الأمني في أفغانستان تدهورا ملحوظا.
XS
SM
MD
LG