Accessibility links

واشنطن تجمد حسابات أشخاص ومؤسسات إعلامية بتهمة تهديدهم للاستقرار في العراق


أعلنت وزارة الخزانة الأميركية اليوم الثلاثاء تجميد أموال وحسابات ثلاثة عراقيين وإيراني وسورية ووسيلتي إعلام سوريتين بتهمة تهديد سلام وامن العراق وحكومته.

وقال ستيوارت ليفي مساعد وزير الخزانة الأميركية لشؤون الاستخبارات المالية والإرهابية في بيان صدر عن الوزارة أن هؤلاء الأشخاص يخططون ويستهدفون في هجماتهم العراقيين الأبرياء والحكومة العراقية وقوات التحالف ومن ضمنها القوات الأميركية.

وأضاف ليفي إنهم في وسائلهم المميتة، خصوصا تلك المتبعة من قبل فيلق القدس الإيراني، يحاولون زعزعة استقرار العراق وجهوده في تحقيق السلام والازدهار.

وعرف البيان الأشخاص المجمدة حساباتهم وهم الإيراني عبد الرضا شاهلي والعراقيين أكرم عباس الكعبي وحارث سليمان الضاري واحمد حسن العبيدي وسورية تدعى رواء الاسطة، بالإضافة إلى قناة الرأي ومؤسسة سوراقيا للإعلام والبث في دمشق.

وقال البيان أن شاهلي هو عضو في فيلق القدس، ذراع الحرس الثوري الإسلامي الإيراني المسؤول عن توفير الدعم المادي لحزب الله اللبناني وحماس والجهاد الإسلامي الفلسطيني والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة. إضافة لذلك، يوفر فيلق القدس دعما فتاكا للمقاتلين الشيعة في العراق على شكل أسلحة وتدريب وتمويل وإرشاد.

وأورد البيان أن الكعبي وهو عضو في جيش المهدي كان يخطط في بداية عام 2008 لشن هجمات ضد الحكومة العراقية وقوات التحالف من ضمنها إعلان مسؤوليته عن هجمات صاروخية ضد القوات العراقية وقوات التحالف في فبراير/شباط الماضي.

أما بالنسبة للضاري، الأمين العام لهيئة علماء المسلمين، فقد أشار البيان بأنه يساهم في تهديد الأمن والاستقرار في العراق عن طريق إعطاء الأوامر والإشراف على شن هجمات ضد المدنيين العراقيين وقوات التحالف. وعلى سبيل المثال، ووفقا للبيان، أعطى الضاري أوامره لقادة تنظيم القاعدة في العراق لمهاجمة تجمعات قوات الصحوة العراقية.

وعرف البيان العبيدي على أنه ضابط مخابرات عراقي سابق وعضو في حزب البعث المنحل ويدير شبكة في كركوك بشمال العراق ويشكل خطرا كبيرا على استقرار وامن العراق.

أما رواء الاسطة، فهي زوجة مشعان الجبوري وتعمل لصالحه وتدير محطة الرأي الفضائية التي يملكها الجبوري. وقال البيان أن الوزارة قامت بتجميد حسابات الجبوري في يناير/كانون الثاني 2008 بعد أن وجهت إليه نفس التهم التي وجهت للآخرين. ولم يعط البيان أية تفاصيل أخرى عن مؤسسة سوراقيا للإعلام والبث.
XS
SM
MD
LG