Accessibility links

logo-print

الولايات المتحدة قد تنظم مونديال 2010 بدلا من جنوب إفريقيا


أوضح مصدر مسؤول في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) أن التقارير التي أعدتها لجان التفتيش بشأن تنظيم مونديال 2010 في جنوب إفريقيا ورفعتها إلى الفيفا تفيد بوجود مشاكل كبيرة تعوق عمل اللجنة المنظمة العليا لتنفيذ دفتر الشروط المطلوب فضلا عن وجود مشاكل سياسية واجتماعية أخرى أبرزها ارتفاع معدلات الجريمة.

وأكد المصدر لمجلة سوبر الإماراتية الأربعاء أن الولايات المتحدة التي استضافت مونديال 1994 أصبحت المرشحة الأولى لتكون الدولة البديلة بنسبة تتجاوز 80بالمائة مشيرا إلى أن تقرير مصير البطولة ونقلها من جنوب إفريقيا ستتم مناقشته في اجتماع اللجنة التنفيذية للفيفا في نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

وأضاف أن استقالة نائب رئيس اللجنة المنظمة العليا قبل ثلاثة أسابيع جاءت لتؤكد وجود مشاكل حقيقية مؤثرة مع اتهام للحكومة في جنوب أفريقيا بوضع عراقيل في طريق اللجنة المنظمة العليا.

وتابع المصدر المسؤول أن ملف خطة الطوارئ المتمثلة في إسناد تنظيم المونديال إلى دولة بديلة أصبح محل نقاش فعلي على روزنامة الفيفا حيث أن التقارير الواردة من مختلف اللجان المكلفة بدراسة الوضع في جنوب أفريقيا وصلت إلى قناعة بأن تحضيرات جنوب أفريقيا لاستضافة المونديال لا تسير على قدم وساق مثل ما كان متوقعا.

يذكر أن جنوب أفريقيا قد فازت بشرف تنظيم البطولة لأول مرة في القارة السمراء بعد أن أتاح الفيفا نظام التناوب في استضافة المونديال بين القارات بجمعها 14 صوتا مقابل 10 للمغرب.

XS
SM
MD
LG