Accessibility links

1 عاجل
  • أ ف ب: كيري يعلن أن اجتماعا أميركيا روسيا يعقد السبت في جنيف في محاولة لإنقاذ حلب

دعوة المجلس العسكري في موريتانيا لإجراء مشاورات مع الإتحاد الأوروبي في بروكسل


تلقى المجلس العسكري الحاكم في موريتانيا الذي يرأسه الجنرال محمد ولد عبد العزيز دعوة الخميس من الاتحاد الأوروبي لاجراء مشاورات في بروكسل حول الوضع الذي أسفر عن انقلاب السادس من أغسطس/آب، كما صرح بذلك السفير الفرنسي لوكالة الصحافة الفرنسية .

فقد استقبل الجنرال ولد عبد العزيز سفراء الاتحاد الأوروبي في نواكشوط وهي فرنسا وألمانيا واسبانيا والاتحاد الأوروبي الذين سلموه رسالة من الاتحاد الأوروبي وافق عليها الأعضاء الـ 27، تتعلق بهذه المشاورات. وتتولى فرنسا في الوقت الراهن رئاسة الاتحاد الأوروبي.

وقال السفير الفرنسي ميشال فاندبورتر لدى خروجه من الاجتماع، إن هذه الرسالة تدعو موريتانيا إلى إجراء مشاورات حول الوضع الذي افرزه انقلاب السادس من أغسطس/آب الماضي في إطار ما يسمى المادة 96 من اتفاقات كوتونو.

وأضاف السفير الفرنسي لوكالة الصحافة الفرنسية، أن موعد هذه المشاورات لم يتحدد. وقال إن الرسالة موجهة إلى الجنرال وتطلب من موريتانيا إرسال وفد. وهذا إجراء طبيعي يطبق مرارا في السنة وطبق على موريتانيا بعد انقلاب 2005.

وأوضح السفير الفرنسي أن اتفاقات كوتونو هي اتفاقات اتخذ بموجبها جميع الموقعين ومنهم موريتانيا عددا من الالتزامات حول الشكل الديموقراطي للحكومة.

وذكر أن هذا الوضع قد تغير منذ السادس من اغسطس/آب 2008، لذلك يدعو الاتحاد الأوروبي موريتانيا إلى أن تحضر لمناقشة وبدء حوار حول عودة النظام الدستوري الذي ينتظره الجميع.

وكانت المجموعة الدولية قد أدانت بالاجماع الانقلاب على الرئيس سيدي ولد شيخ عبدالله أول رئيس ينتخب ديموقراطيا في مارس/آذار2007 منذ استقلال موريتانيا في 1960.

كما أن رئاسة الاتحاد الأوروبي شددت الأحد على ضرورة العمل للخروج من الأزمة من خلال اتفاق جميع الأطراف الموريتانية، بعد انقلاب السادس من أغسطس/آب.

لكن النقطة الأولى التي يطرحها الإعلان هي ضرورة الإفراج الفوري عن الرئيس عبدالله وعودة المؤسسات إلى عملها الطبيعي.

وتبنت الجمعية الوطنية الموريتانية الأحد قرارا يحدد مهلة من 12 إلى 14 شهرا لإجراء انتخابات رئاسية تؤكد العودة إلى النظام الدستوري الطبيعي.
XS
SM
MD
LG