Accessibility links

انفجار بفندق ماريوت وسط إسلام آباد والسلطات الباكستانية تؤكد مقتل وإصابة المئات


أكدت الشرطة الباكستانية مقتل 60 شخصا على الأقل وجرح أكثر من 200 غيرهم في انفجار ضخم يشتبه في أنه ناجم عن سيارة مفخخة، وقد وقع الحادث السبت أمام مدخل فندق ماريوت في العاصمة اسلام آباد وقال شهود عيان ان السنة النيران تصاعدت من غرف الفندق وانهار السقف في منطقة الاستقبال والمطعم التابعين للفندق.

وقد هرعت سيارات الإسعاف إلى المنطقة. ويشار إلى أن الفندق، الذي يقع في منطقة محصنة وهو وجهة للعديد من الأجانب، كان قد تعرض لمحاولة تفجير انتحاري في يناير/كانون الثاني 2007.

وقالت مصادر إن الانفجار أدى إلى حدوث تصدع في أنبوب للغاز الطبيعي مما أشعل النيران بالفندق .

وقال احد حراس الأمن العاملين في الفندق انه شاهد النيران تندلع في سيارة نقل كبيرة انفجرت بعد ثوان أمام بوابة الفندق.

وشوهد أفراد أجانب ومحليون ملطخون بالدماء يخرجون من الفندق هربا من النيران. وأدى الانفجار من شدته الى تحطم زجاج بنايات على بعد مئات الأمتار من موقع الانفجار.

ولم تعلن أي جهة لحد الآن مسؤوليتها عن التفجير.

واشنطن تدين التفجير بقوة

أعلن البيت الأبيض في بيان أن الولايات المتحدة تدين بقوة هذا التفجير، وتؤكد دعمها للحكومة الباكستانية.

وقال الناطق باسم البيت الأبيض جون جوندرو إن الولايات المتحدة تدين بقوة الهجوم الإرهابي في إسلام اباد وان الرئيس بوش يقدم تعازيه الحارة إلى عائلات ضحايا الاعتداء الذي وصفه بالهمجي.

وأضاف البيان انه تذكير بالتهديد الذي نواجهه جميعنا. وستقف الولايات المتحدة إلى جانب الحكومة الباكستانية المنتخبة ديموقراطيا لمواجهة هذا التحدي.

وقد قالت الولايات المتحدة إنها تجري اتصالات مع سفارتها في إسلام أباد لمعرفة ما إذا كان من بين ضحايا الانفجار الذي هز فندق الماريوت أي أميركي وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية إن الوزارة أحيطت علما بالتقارير التي أفادت بوجود قتلى أجانب في التفجير.

مقتل 16 مقاتلا من القاعدة

هذا وقد قتل جنود باكستانيون على الأقل 16 مقاتلا مرتبطا بالقاعدة في معارك ضارية في المناطق القبلية القريبة من الحدود مع أفغانستان، على ما أعلن السبت مسؤولون محليون.

وقال مسؤول في قوات الأمن أن خمسة مقاتلين قتلوا السبت قرب قرية شاكاي. وقتل البقية ليل الجمعة السبت في القرى القريبة.

وبدأت المعارك مساء الجمعة في إقليم باجور شمال غرب حيث أطلقت القوات الباكستانية هجوما واسعا ضد المقاتلين الإسلاميين في بداية أغسطس/آب.

ومنذ بدء الهجوم أكد الجيش انه قتل نحو 800 مقاتل إسلامي غير أن هذه الأرقام لم يتسن تأكيدها من مصادر مستقلة. وقالت الأمم المتحدة أن هذه المعارك شردت أكثر من 260ألف شخص من منازلهم.

وبحسب السكان فان عددا كبيرا من الجنود والمدرعات وصلت إلى باجور.
XS
SM
MD
LG