Accessibility links

logo-print

الوكالة الدولية للطاقة تتهم إيران بمحاولة تطوير الصاروخ شهاب-3 بهدف تحميله شحنة نووية


عرضت الوكالة الدولية للطاقة الذرية على الدول الأعضاء فيها يوم السادس عشر من سبتمبر/أيلول الحالي وثائق وصورا توحي بأن إيران حاولت إدخال تعديل على الرأس الحربي لصاروخها الموجه شهاب-3 بهدف تحميله شحنة نووية.

وقال السفير الأميركي لدى الوكالة غريغوري شولت إن الوكالة وصفت هذه الصور بأنها موثوقة جدا وانها طلبت من إيران تفسيرا لها. وأضاف أن السلطات الإيرانية منعت مفتشي الوكالة من استجواب المهندسين الذين يعملون في هذا المشروع ومن زيارة مختبراتهم.

غير أن ممثل إيران لدى الوكالة علي اكبر سلطانية قال إن هذه الوثائق غير صحيحة، وأشار إلى انها لا تحمل كلمة سري أو عبارة سري جدا، واتهم الوكالة الدولية للطاقة الذرية بمحاولة الحصول على معلومات عسكرية حيوية من إيران، واصفا ذلك بأنه تجاوز لصلاحياتها وقال إن ما من بلد يقدم معلومات على أنشطته العسكرية التقليدية.

هذا ويجتمع في فيينا يوم الاثنين المقبل مجلس محافظي الوكالة المؤلف من 35 دولة لبحث الملف النووي الإيراني الذي تسعى الوكالة إلى تحديد طبيعته وما إذا كان مدنيا أم عسكريا.
XS
SM
MD
LG