Accessibility links

تكنولوجيا لجعل أجهزة الكومبيوتر قادرة على فهم معاني الكلمات


سيكون بإمكان شبكة الانترنت جعل أجهزة الكومبيوتر المرتبطة بها قادرة على فهم وإدراك معاني الكلمات ولاستيعاب المزيد من المصطلحات اللغوية تفوق القدرة اللغوية لطالب حاصل على الشهادة الثانوية.

وبدأت شركة Cognition Technologies ومقرها مدينة سان فرانسيسكو في الولايات المتحدة الأميركية، في منح تراخيص لما يعرف بخريطة المعاني اللغوية للشركات المنتجة للبرمجيات والمعنية بتطوير برامج مدركة لمعاني الكلمات على أساس المفردات والجمل ذات المعاني، أي محاكاة للطريقة التي يعمل بها دماغ الإنسان في فهم معاني الكلمات والجمل وبالتالي الأفكار والرموز .

وقال رئيس الشركة سكوت ياروس "لقد غذينا وعلمنا الكومبيوتر كل معاني الكلمات والجمل والمصطلحات الموجودة في اللغة الانكليزية وهو مجهود اخذ منا قرابة 30 عاما من العمل والتطوير".

وذكرت الشركة أنها أدمجت خريطتها الجديدة ضمن موقع ويكيبيديا على شبكة الانترنت والذي يعتبر احد أكثر المواقع استخداما في البحث عن المعلومات.

إلا أن شركة Cognition Technologies ليست وحدها في هذا المضمار إذ تواجه منافسة من شركة باورست وهى شركة تعمل بذات التخصص وعمرها ثلاث سنوات وكانت مايكروسوفت قد استملكتها في يوليو/حزيران الماضي.

وتحاول مايكروسوفت من خلال تكنولوجيات شركة باورست تحسين أدائها أمام منافسيها غوغل وياهو اللذان يحتلان المركزين الأول والثاني بين محركات البحث الرئيسية على شبكة الانترنت.

وفى حال انطلاق هذه الخريطة اللغوية الجديدة سيكون بإمكان مستخدم شبكة الانترنت الاستفادة من بيئة بحث أكثر ذكاء وليس مجرد مطابقة كلمات كما يحدث حاليا.
XS
SM
MD
LG