Accessibility links

logo-print

نائب الرئيس السوداني يبحث في نيويورك ملف دارفور وأزمة بلاده مع المحكمة الجنائية الدولية


كشف مندوب السودان لدى الأمم المتحدة عبد المحمود عبد الحليم عن تلقيه لحوالي 60 طلبا من جهات دولية وأممية وأفريقية للاجتماع مع نائب الرئيس السوداني علي عثمان محمد طه الذي وصل إلي نيويورك للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

ويدخل نائب الرئيس السوداني في اجتماعات ثنائية مع عدد من رؤساء الدول ورؤساء الوفود، بينما يجري محادثات ثلاثية بينه وبين الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس الاتحاد الأفريقي جان ككويتي لبحث سير نشر القوات الهجين وأزمة دارفور ينخرط بعدها في اجتماعات مع رئيس الوساطة العربية أمير دولة قطر والوسيط المشترك جبريل باسول.

ويقدم طه حسبما أفاد مندوب السودان في الأمم المتحدة دفوعات في خطابه أمام الجمعية العامة في الخامس والعشرين من الشهر الجاري حول الجهود المبذولة لإحلال السلام في دارفور والتطورات الأخيرة بشأن سلام شرق السودان بجانب المضي في إنفاذ اتفاق أبوجا.

على صعيد آخر، يلتقي نائب الرئيس السوداني الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى، كما يلتقي مجموعة دول عدم الانحياز والدول الأعضاء في مجلس الأمن ومفوض الاتحاد الأوروبي لبحث أزمة السودان مع المحكمة الجنائية الدولية.

XS
SM
MD
LG