Accessibility links

logo-print

الحكومة الباكستانية تعدل عن لقاء مفترض في فندق ماريوت مساء اليوم ذاته للعملية الانتحارية


أعلن مستشار الحكومة الباكستانية للشؤون الداخلية الاثنين أنه كان من المقرر أن يتناول الرئيس علي زرداري ورئيس وزرائه يوسف رضا جيلاني وجبة الإفطار في فندق ماريوت مساء السبت ليلة استهدفته العملية الانتحارية غير أنهما قررا العدول عن ذلك.

غير أن إدارة فندق ماريوت الاثنين نفت هذه الانباء التي أشارت إلى إلغاء مأدبة الإفطار في آخر لحظة قبل حصول التفجير مساء السبت.

وكان انتحاري قد فجر شاحنته المشحونة بـ600 كيلوغراما من المتفجرات السبت خلال موعد الإفطار عند السياج الأمني للفندق في قلب العاصمة ما أدى إلى تدميره وسقوط ما لا يقل عن 60 قتيلا.

ويقع الفندق على مقربة من البرلمان حيث ألقى الرئيس الجديد بعد ظهر اليوم ذاته أول خطاب له أمام النواب.

وقال مستشار رئيس الوزراء للشؤون الداخلية رحمن مالك للصحافيين إنه كان من المقرر أن يقيم رئيس الجمعية الوطنية حفل إفطار في ماريوت لجميع أعضاء الحكومة ورئيس الدولة ورئيس الوزراء وقادة الجيش.

وتابع أن الرئيس ورئيس الوزراء قررا إقامة إفطار عوضا عن ذلك في مقر رئيس الوزراء. وقال بعد مضي ثلاثة أيام على المأساة إن جميع القادة نجوا من الاعتداء.

الخطوط الجوية البريطانية تعلق رحلاتها

في سياق آخر، أعلنت شركة الخطوط الجوية البريطانية الاثنين تعليق رحلاتها إلى باكستان بسبب المخاوف الأمنية عقب هجوم بشاحنة ملغومة على أحد فنادق إسلام آباد في مطلع الاسبوع.

وقال سهيل رحمن المتحدث باسم الشركة إن تعليق رحلات الخطوط الجوية البريطانية إلى باكستان هو تعليق مؤقت وأن المسؤولين في المقر الرئيسي للشركة يراجعون الموقف الأمني.
XS
SM
MD
LG