Accessibility links

logo-print

بيريز يكلف تسيبي ليفني بتشكيل حكومة إسرائيلية جديدة خلفا لرئيس الوزراء المستقيل أولمرت


طلب الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز الاثنين من وزيرة الخارجية تسيبي ليفني التي انتخبت مؤخرا زعيمة لحزب كاديما الحاكم تشكيل حكومة جديدة خلفا لرئيس الوزراء المستقيل أيهود أولمرت وذلك على الرغم من حصولها على تأييد ضعيف في الكنيست الإسرائيلي.

فقد أشارت الصحف الإسرائيلية إلى أن ليفني حصلت على تأييد 38 نائبا في الكنيست الإسرائيلي من أصل 120، في أعقاب المشاورات التي أجراها بيريز جاء مع قادة الأحزاب السياسية.

وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت أن بيريز لم يستجب لعدة دعوات بتأجيل الإعلان عن تكليف ليفني بسبب الخلافات التي نشبت داخل حزب كاديما الحاكم والمتعلقة بنتائج انتخابات زعامة الحزب التي جرت الأسبوع الماضي وفازت بها ليفني بفارق بسيط على منافسها الرئيسي وزير النقل شاؤول موفاز.

ليفني تتعهد بتشكيل ائتلاف حكومي

وفي أول تصريح لها عقب تسلمها كتاب التكليف، تعهدت ليفني بالعمل على تشكيل ائتلاف حكومي، ووجهت دعوة لحزب الليكود اليميني المعارض للانضمام لها.

وأكدت ليفني أنها في حال فشلها في تشكيل الحكومة ستدعو لإجراء انتخابات برلمانية مبكرة في إسرائيل.

وبحسب القوانين الإسرائيلية فإن أمام ليفني مهلة 28 يوما لتشكيل الحكومة وللرئيس الإسرائيلي صلاحيات تمديدها 14 يوما. وفي حال فشلت في تكليف الحكومة يقرر الرئيس الإسرائيلي تكليف شخصية أخرى من أعضاء الكنيست خلال 28 يوما.

ويحق للرئيس أن يكلف شخصية ثالثة في حال فشل المكلف الثاني بتشكيل الحكومة قبل أن يعلن رسميا إجراء انتخابات مبكرة في البلاد.

وإذا نجحت ليفني في تشكيل الحكومة ستصبح أول امرأة تتولى رئاسة الوزراء في إسرائيل منذ غولدا مائير في السبعينات.

XS
SM
MD
LG