Accessibility links

logo-print

حملة للقضاء على التجاوز على "مقبرة اليهود" في البصرة


أطلقت الحكومة المحلية في البصرة حملة للقضاء على التجاوزات التي تشهدها "مقبرة اليهود" الواقعة في منطقة السعدونية.

إذ أعلنت لجنة مكافحة التجاوزات في مدينة البصرة إطلاق حملة للقضاء على التجاوزات التي تشهدها "مقبرة اليهود" والتي قضى السكن العشوائي على معظم قبورها في غضون السنوات القليلة الماضية.

وبحسب البيان فان اللجة قامت الثلاثاء بإنذار العوائل المتجاوزة على المقبرة وطالبتها بإخلاء المنازل التي تشغلها ، الأمر الذي أثار امتعاض سكان المقبرة. وفي هذا الإطار تحدث لـ"راديو سوا" رئيس المجلس البلدي في منطقة السعدونية قائلاً:

"هذه الأرض التي نعيش عليها تعود ملكيتها بالأصل إلى اليهود. وهي مقبرة ، وكانت في السابق تحتوي على قبور كثيرة وكل ما حدث لها هو أن العوائل الفقيرة حطمت القبور وقامت ببناء منازل في مكانها. وعلى الرغم من كون المنطقة السكنية التي أنشئت على أرض المقبرة تفتقر إلى أبسط الخدمات إلا أن الحكومة أبلغتنا بالخروج من المقبرة وإخلاء المنازل".

يشار إلى أن "مقبرة اليهود" يعود وجودها إلى أواخر القرن الـ 17 وكانت تضم عشرات القبور التي لم يتبق منها اليوم سوى بضعة قبور متجاورة ، جميعها على وشك الزوال بسبب تفاقم ظاهرة السكن العشوائي.

التفاصيل في مراسل "راديو سوا" في البصرة ماجد البريكان:
XS
SM
MD
LG