Accessibility links

الطاقة الشمسية بديلا عن الكهرباء لإنارة شوارع المدن العراقية


سلط تقرير لإذاعة الـ NPR الأميركية الضوء على مشروع جديد لوزارة الكهرباء يرمي إلى الاعتماد على الطاقة الشمسية في تغذية أعمدة النور لإنارة شوارع المدن العراقية التي تغرق في الظلام مع غروب الشمس.

وبين التقرير أن هذا المشروع يمثل خيارا بديلا عن الطاقة الكهربائية التي تغيب معظم ساعات اليوم، على الرغم من مرور خمسة أعوام ونصف على سقوط النظام السابق.

وقال مراسل الإذاعة إن الداخل إلى مجمع بنايات وزارة الكهرباء في بغداد شديد التحصين والمحاط بالجدران الضخمة يمكن في حال إستدار خلف مكاتب كبار المسؤولين وغرف الاجتماعات أن يرى مكاتب من الكونكريت ذات سقوف منخفضة حيث تعمل مجموعة من العراقيين بهدوء لإدخال القرن 21 إلى العراق.

ولفت المراسل إلى أن هذه المجموعة فرغت من صناعة بضعة مئات من الأجهزة التي ستركب في أعمدة النور وستتيح إنارة الأعمدة اعتمادا على الطاقة الشمسية.

وأوضح التقرير أن كبير المهندسين القائمين على المشروع أنهار عبد الله يبدو فخورا بما يقوم به، وقال لمراسل الـ NPR إن هذا المشروع سيحسن الأمن لأنه سيضمن إنارة دائمة للشوارع الرئيسة في المدن العراقية بما في ذلك البصرة والموصل وكربلاء والحلة والرمادي والفلوجة والصويرة.

وفي المقابل، فإن هذا المشروع لا يخفف من حنق العراقيين على الحكومة بسبب نقص الكهرباء في فصل الصيف، وتختتم الإذاعة تقريرها بالقول إن مسؤولي وزارة التجارة لم يجيبوا عندما سئلوا عن تحديد موعد زمني لوصول الكهرباء بصورة طبيعية للشعب العراقي.

XS
SM
MD
LG