Accessibility links

logo-print

الرئيس اللبناني يطالب المجتمع الدولي بإلزام إسرائيل بتنفيذ القرار 1701


طالب الرئيس اللبناني ميشيل سليمان الثلاثاء المجتمع الدولي بإلزام إسرائيل بتنفيذ القرار 1701 بكل بنوده، واسترجاع ما تبقى من أراض لبنانية ودفع تعويض لبلاده عن كامل الأضرار التي لحقت به من جراء اعتداءاتها المتكررة عليه.

أنقر هنا للاطلاع على النص الكامل للخطاب

وشدد سليمان في الكلمة التي ألقاها باسم لبنان في الدورة الـ63 للجمعية العامة للأمم المتحدة، أمام قادة الدول ورؤساء الوفود المشاركة على وجوب مواجهة الإرهاب بكافة أشكاله والمحافظة على السلم الأهلي، ووضع إستراتيجية وطنية شاملة لحماية لبنان والدفاع عنه، يتفق عليها في الحوار الوطني الذي ينطلق من الرغبة الصادقة في تعزيز المصالحة والوفاق الوطني، وبسط سلطة الدولة على كامل أراضيها.

وإذ جدد رفض توطين الفلسطينيين على ارض لبنان، معددا الأسباب الموجبة لذلك، تطرق إلى دور لبنان الفاعل في المنطقة، كما دعا الى اعادة تقويم وتفعيل دور الامم المتحدة، مطالبا بأن يصبح لبنان مركزا دوليا لادارة حوار الحضارات والثقافات.

واشار سليمان الى عدم تنفيذ اسرائيل القرارات الدولية وهذا ما حدا لبنان الى اعتماد خيار آخر، تمكـَّنَ عبره، وبفضل شعبه وجيشه ومقاومته ان يحرر معظم ارضه، كما تمكن من تحرير اسراه والمعتقلين من ابنائه في اسرائيل. وشدد سليمان على استرجاع مزارع شبعا وتلال كفر شوبا والجزء الشمالي من قرية الغجر التي لا تزال اسرائيل تحتلها وعلى تمسك لبنان بحقه في مياهه.

وطالب بالحصول على كامل خرائط الالغام ومواقع القنابل العنقودية التي زرعتها اسرائيل في الاراضي اللبنانية، كما ناشد الدول المعنية توفير التمويل اللازم لازالة هذه الالغام.

XS
SM
MD
LG